اقـتصــاديـة

آلية جديدة للاستفادة من مدخرات الذهب

أعلن وزير المالية والخزانة التركي نور الدين نباتي، السبت، آلية جديدة للاستفادة من مدخرات الذهب لدى المواطنين.

جاء ذلك في كلمة خلال فعالية التعريف بالخطوات الجديدة والإجراءات الرامية لمواجهة التضخم بالبلاد في إطار النموذج الاقتصادي التركي.

ولفت إلى أن نموذج الاقتصاد التركي يقوم على 4 ركائز هي الاستثمار، والتوظيف، والإنتاج، والتصدير.

وأوضح أن إجمالي الودائع في الحسابات المصرفية المحمية من تقلبات أسعار الصرف التي بدأت تركيا بفتحها في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، اقترب من 340 مليار ليرة.

وقال إن بلاده ستبدأ بنظام جديد لتشجيع الاستفادة من الذهب المخبأ “تحت الوسائد” لدى المواطنين في دعم الاقتصاد الوطني.

وأوضح أن الحكومة ستبدأ اعتبارا من 1 مارس/ آذار القادم بالتعاون مع 1500 صائغ ذهب، بحيث يكون هناك مركز واحد على الأقل في كل ولاية.

وأضاف أن المواطنين سيتمكنون من خلال الآلية الجديدة ادخال مدخراتهم الذهبية بشكل سهل وآمن في النظام الاقتصادي من خلال الصائغين والبنوك المتعاقدة المعنية، واستعادتها في الوقت الذي يريدونه.

وأشار إلى أن الآلية تتيح للمواطنين حماية قيمة مدخراتهم الذهبية من خلال فتح حساب إيداع لتحويل الذهب وحسب تشاركي بالليرة التركية.

وأكد على أن فتح هذه الحسابات سيتيح للمواطنين في الوقت ذاته تحقيق الأرباح دون مخاطرة.

ولفت إلى أن المصارف التشاركية والحكومية التركية ستكون من أوائل البنوك المتعاقدة في الآلية الجديدة.

وفيما يخص التضخم، أفاد نباتي “سنواجه يدا بيد الخطوات الساعية لزيادة التضخم، فنحن مع الشعب وقت تحقيق الأرباح والتوفير، ومعا لدى اتخاذ التدابير الرامية لمواجهة التضخم”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق