أخــبـار مـحـلـيـة

أردوغان: تركيا اليوم لا تستأذن أحد لتحقيق مصالحها

قال الرئيس التركي رجب أردوغان، إن بلاده لديها من القوة ما يمكنها من أن تحقق مصالحها دون أن تستأذن أحد.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي، خلال فعالية نظّمتها نقابة الموظفين الحكوميين في ولاية انطاليا (جنوب)، اليوم السبت.

وأضاف أردوغان “تركيا ليست بحاجة اليوم لاستئذان أحد من أجل تحقيق مصالحها، وقادرون على مكافحة الإرهاب داخل وخارج البلاد بإمكاناتنا الذاتية”.

وأشار إلى أن “رجال الأمن من الجيش والشرطة، يذيقون الإرهابين الأمريين في أوكارهم جنوب شرقي البلاد”، مؤكداً “إذا لزم الأمر يجرون (رجال الأمن) عمليات خارج البلاد بسوريا والعراق، من أجل حماية أرواح المواطنين الأتراك”.

وشدّد على أن الأمن التركي سيواصل عملياته لتحقيق الوعود التي قطعها على نفسه للشعب، بتحقيق الرفاهية والسعادة والاستقرار.

وبخصوص علاقة أنقرة مع الدول الغربية، قال أردوغان “طالما تواصلون القول بأني ديكتاتور، فسأواصل وصفكم بالفاشيين والنازيين”.

واستهجن أردوغان، الادعاءات التي تتحدث عن اتخاذه إجراءات “من شأنها الحد من حريات التعبير والاعتقاد، وإذكاء التفرقة بين المذاهب”.

وقال بهذا الخصوص “على العكس تمامًا، إن الذين يفرقون بين المحجبات وحاسرات الرأس هم من يقولون عني بأني ديكتاتور”.

زر الذهاب إلى الأعلى