أخــبـار مـحـلـيـة

أردوغان: لسنا بحاجة إلى شباب يوالي دون نقاش بل لمن يعرف عن ماذا يدافع

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن تركيا ليست بحاجة إلى شباب جاهلين يوالون دون نقاش ولا استجواب “إنما بحاجة لشباب يعي ما يؤمن به ويعرف عن ماذا يدافع ويدرك في سبيل ماذا يناضل”.

جاء ذلك خلال حفل توزيع الجوائز بمسابقة المناظرة الدولية التي نظمت نسختها الـ 17 هذا العام في إسطنبول.

وأضاف أردوغان أن العنف يحل في المكان الذي لا تناقش فيه الأفكار بحرية، لذا دافعنا ودعمنا حرية الفكر والتعبير.

وأشار أردوغان إلى أن دفاعه ودعمه لحرية الفكر والتعبير مشروط بإظهار الآخرين أيضا نفس القدر من الاحترام لنفس الحقوق.

وأشار إلى أنه اختلف مع الذين يعتبرون حرية التعبير كحرية تعبير عن أفكارهم فقط.

وتابع: “لقد رأينا ليلة 15 يوليو/تموز (ليلة محاولة الانقلاب الفاشلة) أن الشباب الذين يمتلكون هذه الصفات قادرون على التضحية بأرواحهم من أجل استقلال ومستقبل بلادهم وشعبهم إن اقضت الضرورة، ودون أي تردد”.

زر الذهاب إلى الأعلى