أخــبـار مـحـلـيـة

أردوغان: مع تركسات A6 فتحنا صفحة جديدة لإنتاج الأقمارالصناعية

 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إن بلاده فتحت صفحة جديدة في إنتاج الأقمار الصناعية عقب إطلاق “تركسات A6” إلى الفضاء.

جاء ذلك في رسالة مصورة بعد إطلاق القمر الصناعي التركي “تركسات A6″، وهو أول قمر صناعي للاتصالات محلي الصنع.

وتم اطلاق القمر عبر صاروخ فالكون 9 من قاعدة كيب كانافيرال بولاية فلوريدا الأمريكية، في الساعة 02:30 بالتوقيت المحلي لتركيا (ت.غ+3).

وأشار الرئيس أردوغان إلى أن القمر الصناعي “تركسات A6” سيزيد من قدرات أسطول الأقمار الصناعية لتركيا.

وأضاف أنه مع دخول “تركسات A6” الخدمة سترتقي تركيا إلى مصاف الدول المصنعة للأقمار الصناعية للاتصالات.

وشدد على أهمية إطلاق القمر “تركسات A6″، واصفا الأمر بـأنه “خطوة مهمة” بالنسبة لمستقبل تركيا في الفضاء.

وأفاد كذلك بأن نسبة الإنتاج والتصنيع المحلي في مشروع “تركسات A6″، بلغت أكثر من 81 بالمئة.

ورحّب الرئيس بتطوير مشاريع التعاون في مختلف المجالات بين بلاده وبين شركة “سبيس إكس” المملوكة لرجل الأعمال الأمريكي إيلون ماسك.

وأكد أن تركيا عززت مكانتها في عالم الفضاء رغم جميع العراقيل والتحديات التي واجهتها، مستشهدا على ذلك بتحقيقها أحد أبرز أهدافها في برنامج الفضاء الوطني خلال فترة قصيرة، والمتمثل في إرسال رحلتين مأهولتين إلى الفضاء.

وأوضح أن “تركسات 6A” سيتمكن من تقديم الخدمة لمناطق لا تخدمها الأقمار التركية الحالية، مثل الهند وتايلاند وماليزيا وإندونيسيا.

وبذلك يزداد عدد السكان الذين تصل إليهم خدمات الأقمار الصناعية من 3.5 مليارات إلى 5 مليارات نسمة، كما من المتوقع زيادة صادرات خدمات الأقمار الصناعية التركية.

وقال أردوغان إن كسر تركيا التبعية للخارج في إنتاج التكنولوجيا الحساسة مثل الأقمار الصناعية الخاصة بالاتصالات، يحمل أهمية كبيرة للأمن القومي.

واختتم حديثه بالإعراب عن تمنيه بأن يكون إطلاق “تركسات 6A” فاتحة خير على تركيا وشعبها، معبرا عن شكره لجميع من ساهم في المشروع.




اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى