أخــبـار مـحـلـيـة

أردوغان يدعو مواطنيه لمقاطعة البضائع الفرنسية ويؤكد حاجة ماكرون لـ”علاج عقلي”

دعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، مواطنيه إلى مقاطعة البضائع الفرنسية، على خلفية تصاعد معاداة الإسلام في فرنسا، وتبنيها من قبل أعلى المستويات في الدولة.

 

وقال: “أوجه نداءً إلى شعبي وأقول: لا تشتروا المنتجات الفرنسية أبداً”.

وحذر أردوغان الأوروبيين من أنهم “لن يستطيعوا تحقيق أي مكسب من معاداة الإسلام والمسلمين”، لافتاً إلى أن المسلمين في أوروبا باتوا يعاملون “مثل اليهود قبل الحرب العالمية الثانية”.

 

وأوضح أردوغان أن العداء للإسلام والمسلمين أصبح سياسة مدعومة على مستوى الرؤساء في بعض الدول الأوروبية.

وطالب البرلمان الأوروبي بعدم تجاهل هذه الإسلاموفوبيا “وهو الذي يعبر دوما عن رأيه في كل قضية تتعلق ببلدنا”.

وجدد أردوغان دعوته للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لطلب علاج عقلي، مؤكداً أن “التهجم على الإسلام والمسلمين بدأ من زعيم فرنسا المحتاج لعلاج عقلي” معتبراً أن “العنصرية ومعاداة الإسلام مرضان نفسيان يطيحان بالملكات العقلية للإنسان مهما يكن عمله أو منصبه”.

ودعا أردوغان زعماء العالم للوقوف إلى جانب المسلمين المظلومين في فرنسا.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق