أخــبـار مـحـلـيـة

أردوغان يعلن اكتشاف احتياطيات غاز جديدة في البحر الأسود

 

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اكتشاف بلاده احتياطيات جديدة من الغاز الطبيعي في البحر الأسود تقدر بـ58 مليار متر مكعب.

جاء ذلك الإثنين، في خطاب للشعب، عقب ترؤسه اجتماعا للحكومة في المجمع الرئاسي بأنقرة.

وأفاد الرئيس أردوغان أن سفينة التنقيب التركية “فاتح”، اكتشفت احتياطيات جديدة تقدر بـ 58 مليار متر مكعب للغاز الطبيعي، في بئر “تشاي جوما ـ1” على عمق 3 آلاف و23 مترا، تحت مياه البحر الأسود.

وسبق لتركيا أن أعلنت اكتشاف 540 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي في البحر الأسود.

وحول الاكتشافات السابقة، ذكر الرئيس أردوغان اليوم أن تحليل المعطيات أظهر أن الاحتياطيات المكتشفة سابقا باتت تقدر بـ 652 مليار متر مكعب، بعد أن كانت مقدرة بـ 540 مليار متر مكعب.

وأوضح أن إجمالي احتياطيات تركيا من الغاز الطبيعي المكتشف في البحر الأسود زاد 170 مليار متر مكعب، ليبلغ 710 مليارات متر مكعب (مع الاكتشاف الجديد في بئر “تشاي جوما ـ1” والتقديرات الجديدة للاكتشافات السابقة).

“اكتشافاتنا الجديدة من الغاز الطبيعي (في البحر الأسود)، ستفتح الباب أمام اكتشافات مماثلة في الحقول الجيولوجية المجاورة بالمنطقة. وسنبدأ عمليات تنقيب جديدة في أقرب وقت” أضاف الرئيس التركي.

وذكر أردوغان أن القيمة الإجمالية لاحتياطيات الغاز الطبيعي المكتشفة من قبل تركيا في البحر الأسود، تبلغ نحو تريليون دولار وفق الأسعار الحالية.

وأكد تصميم حكومته على جعل تركيا مركزا للطاقة بالنسبة لمناطق بحر قزوين والبحر المتوسط والشرق الأوسط.

وأضاف: “سنربط الشرق والغرب ليس فقط بجسورنا في اسطنبول وجناق قلعة، ولكن بجسور الطاقة أيضا”.

أردوغان الذي لفت إلى أن إجمالي إنتاج القطاعين العام والخاص من النفط في البلاد يبلغ 80 ألف برميل يوميا، أعلن أن تركيا تهدف لرفع الإنتاج إلى 100 ألف برميل يوميا العام المقبل.

وأكد أن هدف تركيا النهائي هو إنهاء الاعتماد على الخارج في النفط والغاز بشكل تام بأسرع وقت ممكن، وإعلان استقلالها في مجال الطاقة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق