أخــبـار مـحـلـيـةالجاليات في تركيا

أفراد من شرطة إسطنبول يستقلون سيارات الأجرة كسائحين عرب.. وهذه هي النتيجة

صُدِمَ أفراد شرطة إسطنبول لمحاولة استغلالهم من قبل سائقي سيارات الأجرة أثناء تجولهم كسائحين.

 

 

وفي نطاق عمليات تفتيش سيارات الأجرة بإسطنبول؛ تصرف أفراد الشرطة المدنية كسائحين عرب واستقلت سيارات الأجرة للتفتيش في أكثر الأماكن اكتظاظًا بالسياح.

ووفقًا للمعلومات التي نقلتها الصحف المحلية، تمت معاقبة سائق سيارة أجرة حاول استغلالهم ظنًا منه أنهم سياح عرب، وطلب 90 ليرة من إمينونو إلى تقسيم أثناء التفتيش في بيوغلو، فيما عوقب سائق آخر لطلبه 50 يورو من تقسيم إلى نيشانتاشي والأخير لطلبه 500 ليرة تركية من تقسيم إلى شيشلي.

 

 

وأوقفت الفرق المدنية التي رصدت مخالفات للقواعد مثل عدم ارتداء أحزمة المقاعد وتدخين منتجات التبغ في السيارة وعدم تشغيل عداد التاكسي، سائقي سيارات الأجرة عند نقاط التفتيش.

وتم تطبيق العقوبات وفرض غرامات متفاوتة حسب المخالفات أثناء التفتيش في إمينونو، حيث تمت مصادرة رخصة قيادة سيارة أجرة لمخالفتها القواعد واحدة تلو الأخرى وتم تعليق المركبة عن حركة المرور

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق