اقـتصــاديـة

أفغانستان ترحب بالاستثمار التركي: تركيا دولة شقيقة لنا

رحّبت السلطات الأفغانية بتوجّه رجال أعمال أتراك للبحث عن فرص للاستثمار في أفغانستان.

 

 

جاء ذلك خلال لقاء، السبت، جمع وفدا من جمعية رجال الأعمال والصناعيين المستقلين التركية “موصياد” مع القائم بأعمال وزير الصناعة والتجارة في الحكومة الأفغانية، نور الدين عزيزي، في العاصمة الأفغانية كابل.

وخلال اللقاء الذي بحث فيه ممثلو الجانبين فرص الاستثمار في أفغانستان، قال عزيزي إن “تركيا دولة شقيقة لنا على مر التاريخ ورأينا دعمها لأفغانستان، على الرغم من الأيام الحساسة التي تمرّ بها أفغانستان، أشكركم على القدوم إلى بلدنا والبحث عن فرص الاستثمار”.

 

 

وأشار عزيزي إلى أن “حركة طالبان قلّصت البيروقراطية بعد وصولها إلى السلطة في 15 آب/أغسطس الماضي، كي يتمكن كلّ من يريد التجارة ممارستها بسهولة”.

وقال “كان لا بد من دفع رشاوى كثيرة للاستثمار في الإدارة السابقة، كل هذه المشاكل انتهت عندما وصلت إدارة طالبان إلى السلطة”.

وتحدث عن “وجود فرص للاستثمار في أفغانستان فهي بلد مناسب للاستثمار في مجالات التعدين والزراعة والطاقة”.

وأكد “استعداد أفغانستان لدعم رجال الأعمال الأتراك الراغبين في تنفيذ أي نوع من الاستثمار”.

من جانبه، أشار مسؤول “موصياد” في أفغانستان، فاتح تشياباتماز، إلى “وقوف تركيا دائمًا إلى جانب أفغانستان الشقيقة خلال أوقاتها الصعبة”.

وقال “بصفتنا رجال أعمال أتراك جئنا إلى هنا لبحث الفرص التجارية لتنمية أفغانستان”، مؤكداً وجود العديد من القطاعات الخصبة والمفتوحة للاستثمار فيها”.

وشدّد تشياباتماز أن “ضمان الأمن في البلاد والحد من البيروقراطية يوفّران فرصًا مهمة لتجارنا وصناعيّينا الراغبين في القيام بأعمال تجارية هنا”.

 

 

أنباء تركيا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق