أخــبـار مـحـلـيـة

“ألكار R8 “.. أول مركبة دفاعية كهربائية ذاتية القيادة بتركيا

قال دنيز أوزبارلي مؤسس شركة ألبيرا التركية للأنظمة الدفاعية، إنهم سيبدأون العام المقبل بالإنتاج التجاري للمركبة البرية الكهربائية، ذاتية القيادة، محلية الصنع، ألكار R8.

 

 

وتتواصل فعاليات النسخة الخامسة عشر من معرض إسطنبول الدولي للصناعات الدفاعية İDEF، حيث تعرض أبرز المنتجات التي طورتها الصناعات الدفاعية التركية، بينها ألكار R8.

ويحتل المعرض المرتبة الثالثة بين 32 معرضًا للصناعات الدفاعية على مستوى العالم من حيث عدد الشركات المشاركة. وقد بات المعرض ماركة تجارية عالمية لتركيا في قطاع الصناعات الدفاعية.

 

 

 

وفي حديث للأناضول، أدلى أوزبارلي بمعلومات حول المركبة الدفاعية البرية الكهربائية المسيرة ألكار R8.

وقال أوزبارلي إن الشركة تأسست عام 2017، في مجمع تكنوبارك بإسطنبول، وإنهم يركزون بشكل خاص على الأنظمة المسيرة والمركبات ذاتية القيادة، خاصة التي يحتاجها الجيش والأمن.

وصرح أوزبرلي أن المركبة ألكار R8 ذات نظام كهربائي بالكامل، ومزودة بثماني عجلات ومولد ديزل عالي الأداء، وأنها آمنة توفر عامل حماية يصل إلى المستوى الثالث والرابع في فئة 2.5 طن، برشاش 20 ملم.

وأوضح أن المركبة صُممت للعمل في مهام وأوقات وظروف مختلفة بسبب تمتعها بهيكل معياري مميز، ويمكن تغييرها وفقًا لظروف وجغرافية المكان واحتياجاته.

– الإنتاج التجاري عام 2022″

وأشار أوزبارلي إلى أن نسبة المكونات المحلية من المركبة تصل لأكثر من 80% ، وأن قسمًا كبيرًا منها صممه وأنتجه فريق الشركة بما فيها المحركات ومجموعات القيادة والحواسيب والأنظمة الميكانيكية.

وأفاد أنه من المخطط أن تدخل المركبة ألكار R8 مرحلة الإنتاج التجاري خلال العام المقبل، مع إجراء بعض التعديلات على المركبة وفقًا لاحتياجات القوات المسلحة التركية وقوات الأمن.

وذكر أنهم يجرون محادثات مع بعض دول شمال أوروبا لتصدير المركبة خاصة الدول التي تربطها علاقات طيبة بتركيا.

– تطوير برنامج تعقب في مركبتي R8، وR4

وأكد أوزبارلي أنهم يعملون على جعل القدرة العملياتية للمركبات ذاتية التحكم أيضاً.

وتابع “انتهينا من تطوير روبوتات أمنية في تكنوبارك إسطنبول. ويمكنها حالياً التجول في التكنوبارك والتواصل والتنسيق فيما بينها بشكل ذاتي”.

وأضاف أنهم بصدد تطوير برنامج تعقب في مركبتي R8، وR4، يمكن المركبات من تعقب الفريق أثناء العمليات العسكرية بشكل ذاتي القيادة، مشيراً إلى أن هناك إقبال كبير في الفترة الأخيرة على مثل هذه الخاصية، وأنهم التقوا بفريق من رئاسة الأركان وناقشوا معه هذا الموضوع.

– لا مثيل لها في تركيا

وأوضح أوزبارلي أنه أحيانًا يكون من الصعب نقل الذخائر أو الأنظمة الاحتياطية أو المعدات اللازمة لإنهاء المهام المختلفة التي يحتاجها الجنود، وبطبيعة الحال هناك حاجة دائمة للقيام بهذه الأمور في العمليات الميدانية.

واستطرد “عادة يُطلق اسم البغل على هذه المركبات، ويمكن لمركباتنا أن تقوم بهذه المهمة أيضاً. أي أنها يمكن أن تعمل كأداة دعم لوجستية. كما يمكن لها تعقب أفراد من المشاركين في العملية، يتم تحديدهم مسبقاً، والتحرك بصورة ذاتية مع أفراد فريق العملية.”

وأفاد أوزبارلي أنه لا وجود لمثل هذه المركبات في تركيا في الوقت الحالي، وأن العمل لا يزال جارياً عليها في الخارج.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق