أخــبـار مـحـلـيـة

أنقرة تدعو أثينا لبذل جهودها لتسليم انقلابيين أتراك فروا إلى أراضيها

دعا وزير الدفاع التركي فكري إشيق، الحكومة اليونانية إلى بذل ما بوسعها من أجل تسليم أعضاء منظمة “غولن” الإرهابية إلى تركيا.

جاء ذلك في تصريحاته للصحفيين تعليقا على رفض محكمة يونانية، الإثنين، طلبًا بتسليم 3 عسكريين انقلابيين من أصل 8 فروا إلى اليونان بعد فشل محاولة الانقلاب في تركيا، منتصف يوليو/ تموز الماضي.

وقال إشيق: “ما ننتظره من حلفائنا هو إعادة الإرهابيين من أعضاء منظمة غولن إلى تركيا. هؤلاء أعضاء منظمة إرهابية، وعلى هذا الأساس يجب التعامل معهم، ولا ينبغي إبداء أي فروق في التعامل مع هؤلاء سواء من قبل المحاكم أو الحكومات أو المؤسسات”.

ودعا إشيق القضاء اليوناني إلى أن يكون أكثر حساسية في اتخاذ القرارات عندما يتعلق الأمر بمنظمة إرهابية، ودعا الحكومة أن تعمل ما بوسعها في هذه المسألة.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو/تموز الماضي، محاولة انقلابية فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية (الكيان الموازي)، لكن تصدي المواطنين بصدور عارية للإنقلابيين أفشل مخططهم خلال ساعات.

وإثر ذلك فر ثمانية عسكريين أتراك إلى اليونان على متن مروحية؛ حيث قدموا هناك طلبات للجوء.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق