عـالـمـيـة

أول تصريح لرئيس الوزراء الباكستاني الجديد شهباز شريف حول علاقات تركيا و باكستان

قال رئيس الوزراء الباكستاني الجديد شهباز شريف، الإثنين، إن بلاده وتركيا ترتبطان بـ”روابط لا تنفصم”.

 

جاء ذلك في كلمته الأولى، عقب انتخابه من قبل أعضاء البرلمان رئيسا للوزراء، خلفا لعمران خان، حسبما نقلت وسائل إعلام باكستانية.

وانتقد شريف في خطابه بالبرلمان، السياسة الخارجية التي انتهجتها حكومة سلفه.

 

ولفت إلى أن شركاء استراتيجيين وأصدقاء لباكستان تخلوا عنها، والتزموا الصمت حيال قضية كشمير، جراء سياسات حكومة خان.

واعتبر أن الصين تعد شريكا لبلاده في السراء والضراء، وأكد أهمية بناء علاقات طيبة معها.

واتهم الحكومة السابقة بمحاولة إضعاف الصداقة الباكستانية الصينية.

كما أكد أهمية امتلاك علاقات طيبة مع تركيا والمملكة العربية السعودية ودول الاتحاد الأوروبي، والإمارات العربية المتحدة، وضرورة تعزيز العلاقات مع واشنطن على أرضية المساواة.

ونوه شريف أن أنقرة لطالما وقفت إلى جانب إسلام أباد، وقال إن “تركيا وباكستان تربطهما روابط لا تنفصم”.

ولفت إلى أن تركيا أحرزت تقدما كبيرا بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وشدد أن “تركيا وقفت إلى جانب باكستان وشعب كشميرا دائما”.

وحول العلاقات مع الهند أفاد شريف أنهم يرغبون بعلاقات طيبة معها لكن الأمر مرهون بحل قضية كشمير.

وانتخب البرلمان الباكستاني، الإثنين، زعيم المعارضة السابق شهباز شريف، رئيسا جديدا للوزراء في البلاد، خلفًا لعمران خان.

وجاء انتخاب شهباز بعد تصويت حجب الثقة عن رئيس الوزراء السابق عمران خان، الأحد، وانسحاب حزب الأخير من التصويت على اختيار رئيس وزراء جديد.

وصوتت أغلبية أعضاء البرلمان الباكستاني، السبت، لصالح حجب الثقة عن حكومة عمران خان، في أول تصويت ناجح لسحب الثقة عن رئيس الوزراء في تاريخ باكستان.​​​​​​​

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق