الجاليات في تركيا

إجراء جديد لنفوس غازي عنتاب بخصوص تعديل بيانات السوريين

أكدت مصادر مطلعة لأورينت نت، أن مديرية النفوس التركية في ولاية غازي عنتاب، بدأت اليوم الثلاثاء 16 نيسان الجاري، بنقل إجراءات تثبيت العنوان أو تغييره من مديرية النفوس إلى إدارة الهجرة بالنسبة للسوريين والأجانب.

أسباب
وعن سبب القرار الجديد، قال الصحفي التركي “عبد الله سليمان أوغلو” لأورينت نت: “جاء هذا القرار بعد حالة الازدحام الكبيرة في دوائر النفوس، والمواعيد التي قد تصل إلى شهر وأكثر، خاصة في بداية العام الدراسي، ما يؤثر سلباً على السوريين والأجانب الراغبين بنقل نفوسهم أو تثبيتها”.

ويرى “أوغلو” أن الوجود الكثيف للسوريين في دوائر النفوس سبب “حالة من الحساسية” لدى المواطنين الأتراك، وهو ما كان واضحاً في البرامج الانتخابية التي قدمها المرشحون في الفترة السابقة، حيث طالبوا بتخفيف وجود السوريين في مراكز الدولة، كما تعتبر دائر الهجرة هي المعنية بشؤون الأجانب، ومن شأن هذا القرار تخفيف الازدحام السابق والحصول على مواعيد يومية، ما يسرع إجراءات تثبيت النفوس.

اكتظاظ
ويعتبر تسجيل النفوس وتحديثه في حال قام الشخص بالانتقال من المنزل إلى آخر، أمراً ضرورياً لكافة الإجراءات والمعاملات القانونية، سيما تسجيل الأطفال في المدارس، و على أذن العمل والاقامات، وفتح الشركات، والحصول على كرت المساعدات “الهلال الأحمر” وغيرها.

وتعتبر ولاية غازي عنتاب من أكثر المدن اكتظاظا بالسوريين في تركيا، حيث فاق عددهم فيها أكثر من 450 ألفاً،  وفقاً لدراسة أصدرتها جامعة المدينة في وقت سابق، والتي خلصت إلى أن 69% من السوريين في غازي عنتاب يعملون في شركات سورية وأعمال خاصة، بينما يعتمد 31% منهم على شركاء أتراك، في حين بلغت نسبة السوريين الذين لم يحصلوا على أي مساعدات مالية أو عينية 62.5%.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق