سيـاحـة وسفـرمـنـوعــات

إزمير.. متحف “القطارات السوداء” يقدم لزواره رحلة تاريخية عبر الزمن

يجذب متحف “جامليك” للسكك الحديدية بمنطقة سلجوق في ولاية إزمير غربي تركيا، آلاف الزوار المحليين والأجانب سنويا، من هواة القطارات التاريخية، بما فيها القاطرات البخارية، والتي عملت لسنوات طويلة في ظل الدولة العثمانية، والجمهورية، قبل أن تُحال إلى التقاعد مع تقدمها بالعمر.

ويتضمن المتحف المُلقب أيضا بمتحف القطارات السوداء، قطارا من سلالة القطارت البخارية التي تحتوي على مرجل للحطب، بقي منه اثنان فقط حول العالم.

ووفقاً لمعلومات جمعتها الأناضول من مديرية السكك الحديدية الحكومية في تركيا، فإن أول خط للسكك الحديدية تأسس على يد الشركات الانكليزية بعد نيلها ترخيصا رسميا من السلطان العثماني، عام 1856، وامتد الخط بين ولايتي إزمير، وآيدن غربي البلاد.

وعلى هذه السكة، تقع محطة جامليك، إذ استمرت في أداء وظيفتها كمحطة لغاية عام 1939، قبل أن يجري تحويلها إلى عنبر لتعديل القطارات مع التغييرات التي طرأت على مسار سكة القطار.

وفي عام 1991 تم اتخاذ قرار لتحويل قسم العنبر إلى متحف، حيث افتتح أبوابه تحت مسمى “متحف جامليك للقطارات البخارية”، عام 1997.

ويمتد المتحف على مساحة قدرها 50 دونما، ويضم فضلا عن القطارات، عربات متنوعة، وصهاريج ماء، وبرج للمياه، وعربتين لإزالة الثلوج.
**إقبال كبير من السياح الأجانب
ويحظى المتحف الذي يعتبر من أبرز متاحف القطارات البخارية حول العالم، بإقبال كبير من السياح، حيث تصل أعدادهم إلى حوالي 15 ألف سائحاً سنوياً، معظمهم من الأجانب.
وفي لقاء مع الأناضول، قال شيناسي دومان، مدير معرض المتاحف والفنون في إزمير، والمسؤول عن إدارة متحف القطارات السوداء، إن المتحف يحتوي على قطار من صناعة بريطانيا يعود لعام 1887، ويعد ثاني أقدم قطار في تركيا.
وأشار إلى أن الإقبال على المتحف زاد مؤخرا، بعد خضوعه لعملية ترميم وتعديل، حيث بات الآن كمكان للتنزه من خلال احتوائه على مطعم أيضا.
وأضاف أن أيام نهاية الأسبوع تشهد إقبالا كبيرا من الزوار، إذ يقضون معظم يومهم في المتحف، وأن السياح الأجانب أيضا يجرون جولات فيه بفضل البرامج السياحة التي تنظمها شركات السياحة بالمنطقة.
من جانبها، قالت فاطمة قاطرانجي، وهي سائحة تركية، للأناضول إنها جاءت لزيارة المتحف لكونه يساهم في التخلص من ضغوطات الحياة في المدن الكبيرة المزدحمة.
وأشارت إلى أنها حظيت بفرصة مشاهدة القطارات السوداء خلال الزيارة، مضيفة “إنه مكان جميل للغاية، إذ أجرينا رحلة تاريخية بين القطارات القديمة، وأدعو جميع الراغبين في قضاء أوقات ممتعة، لعدم التردد في الحضور إلى هنا”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق