حوادث و جرائم

إسطنبول..السجن 19 عاماً لتركي تسلّط على عائلة سورية وتزوّج طفلتها القاصر عنوةً

قضت محكمة تركية في مدينة إسطنبول بالسجن 19 عاماً ضد تركي تسلّط على عائلة سورية وتزوّج طفلتها القاصر عنوةً.

 

وجاء في لوائح الادعاء العام أن المدعو “جعفر – ش / 36 عاماً” كان يمتلك منزلاً بمنطقة “أرناؤوط كوي” استأجرته عائلة سورية في وقت سابق، حيث تعرّف إلى طفلتها “ف – م / 14 عاماً”، وطلب من عائلتها تزويجها له، إلا أن والديها رفضا بداعي صغر سنّها.

وأضافت اللوائح أن التركي جعفر خطف الطفلة السورية، وتزوجها بعقد عرفي رغماً عن عائلتها، ثم توصّل إلى اتفاق مع العائلة، وأقام حفل زفاف لطفلتها.

 

 

وتابعت أن فرق الشرطة اعتقلت المدعو جعفر بناءً على نتائج تحقيقات أطلقتها استناداً إلى بلاغ تلقته حول طبيعة الزواج غير القانونية.

وذكرت الطفلة في إفادتها أن جعفر عمد إلى تهديدها بالقتل في حال رفضها للزواج منه، ودأب على ضربها بشكل متكرر، كما أجبرها على الدخول في علاقة معه رغماً عنها عدة مرات.

وأردفت أنها نجحت بالفرار من منزله فور انتقال عائلتها للعيش في منزل آخر غير الذي يمتلكه المتهم.

بدوره أنكر جعفر معرفته بعمر “ف – م” الحقيقي، وأضاف قائلاً: “لم أسأل عن عمرها، ووالداها أخفيا عني تلك الحقيقة، قالت لي إنها أتمّت الـ 17، ولم أشك في صدقها لأن مظهرها الخارجي يؤكد ذلك”.

وقضت محكمة الجنايات العليا الـ 4 في إسطنبول تجريم المتهم جنايات “الاستغلال الجنسي للأطفال” و”حجز حرية الغير” و”التهديد” و”التسبب بإصابات طفيفة”، والحكم عليه بالسجن 19 عاماً وشهرين.

 

 

 

الجسر ترك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق