عـالـمـيـة

إعلان للكحول يشعل غضب المسلمين

اتهامات لسلسلة ملاهٍ بالإساءة للنبي محمد والسيدة مريم

أثارت سلسلة للحانات والملاهي الليلية في إندونيسيا غضباً واسعاً بين المسلمين في البلاد، بسبب تعرضها لمقام النبي محمد ﷺ، والسيدة مريم عليها السلام، ما دفع الشرطة للتدخل واعتقال ستة من العاملين بتهمة ازدراء الدين.

 

السلسلة “هولي وينغز” أثارت الغضب بسبب إعلان نشرته على شبكات التواصل الاجتماعي، وقالت فيه إنها ستقدم الخمور المجانية لكل من يحمل اسم محمد، أو مريم، قبل أن تضطر في وقت لاحق لحذفه، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية.

 

الإعلان أثار غضباً واسعاً بين المسلمين في إندونيسيا – تويتر

 

أثار المنشور غضباً واسعاً على الإنترنت، وأبلغت العديد من المنظمات الشبابية عن الإدارة للشرطة، بينما هددت مجموعات أخرى بمداهمة مواقع سلسلة الحانات، وتحركت الشرطة واعتقلت عاملين بسلسلة الحانات، من بينهم رئيس فريقها الترويجي.

محتجون طالبوا السلطات بمحاكمة المسؤولين عما فعلته سلسلة الحانات، والذي اعتبر مسلمون أنه يسيء للإسلام والمسيحية على حد سواء.

 

من جانبه، قال رئيس الشرطة في جنوب العاصمة الإندونيسية، جاكرتا، هردي سوسيانتو، إن “المشتبه بهم صنعوا هذه المادة لجذب الزبائن إلى محالهم، خاصة تلك التي تحقق أقل من 60% من المبيعات المستهدفة”.

أضافت الشرطة أن الموقوفين وجهت إليهم تُهَم عدة من بينها ازدراء الدين ونشر الكراهية الدينية، وأضافت أنهم يواجهون عقوبة محتملة بالسجن مدة تصل إلى 10 سنوات إذا أدينوا بهذه التهم، بحسب ما أورده موقع “الجزيرة. نت”.

الشرطة الإندونيسية اعتقلت 6 أشخاص من سلسلة الحانات التي أثارت غضباً – تويتر
من جهتها، اعتذرت سلسلة “هولي وينغز” علنياً، وقالت إن الإدارة لم تكن على علم بهذا الإعلان الترويجي.

في سياق متصل، قال الداعية الإندونيسي المعروف من الأقلية الصينية فليكس سياوي، إنه بالرغم من اعتذار الشركة فإن الإعلان كان متعمداً لإثارة الجدل في المجتمع.

انتقد سياوي تكرار خطاب الإساءة للدين وممارساته في إندونيسيا، من قِبَل من وصفهم بـ”المعادين للأديان”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق