اقـتصــاديـة

إغلاق مئات المتاجر لثاني أكبر شركة عالمية للملابس H & M

 

بعد أن تسببت أزمة فيروس كورونا بزيادة الطلب للتسوق عبر الإنترنت قررت شركة الملابس السويدية H & M في تركيا إغلاق مئات المتاجر المنتشرة في الأسواق.

 

حيث أعلنت H&M ، ثاني أكبر بائع تجزئة للأزياء في العالم ، عن انخفاض الأرباح في الربع الثالث عن ما كان متوقعًا.

و في البيان الصادر عن الشركة ، قيل إنه من المقرر إغلاق مئات المتاجر العام المقبل ، حيث أدت أزمة فيروس كورونا إلى زيادة الطلب على التسوق عبر الإنترنت و الإعراض عن التسوق عبر المتاجر التقليدية.

 

قامت H&M بالفعل بإغلاق بعض متاجرها في السنوات القليلة الماضية حيث بدأت في التكيف أكثر مع منافسة التسوق عبر الإنترنت.

و ستهدف الشركة إلى تقليص عددها بمقدار صافي 250 في العام المقبل، وهو ما يمثل 5% من شبكتها الحالية، حسب وكالة “رويترز”.

و صرحت شركة البيع بالتجزئة في وقت سابق من هذا العام أن عدد المتاجر الشبكية سيكون أقل من عام 2020. وقالت الشركة أيضًا إن المبيعات استمرت في التحسن في سبتمبر تحت تأثير الفيروس.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق