اقـتصــاديـة

اتفاقية تعاون تركي عماني في مجال المناطق الصناعية

وقعت منطقة “جبزة” الصناعية التركية، والحكومة العمانية، اتفاقية تعاون لاستقطاب استثمارات للمنطقة الاقتصادية الخاصة بمدينة الدقم، غربي السلطنة.

 

 

جاء ذلك خلال مراسم جرت في العاصمة العمانية مسقط، الأحد، بحضور السفيرة التركية بسلطنة عمان عايشة سوزان اوصلوار، وفق بيان لوزارة التجارة وتشجيع الاستثمار العمانية صدر الإثنين.

ووقع الاتفاقية عن الجانب العماني نائب رئيس الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية أحمد الذيب ووكيلة وزارة التجارة أصيلة الصمصامية، وعن منطقة “جبزة” الصناعية التركية رئيس مجلس الإدارة فاهيت يلدرم.

 

وبموجب الاتفاقية، ستخصص الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة العمانية أرضا في منطقة الصناعات المتوسطة بالمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، تقوم “جبزة” التركية بالترويج لها لدى الشركات العاملة في منطقتها الصناعية.

وقالت وزارة التجارة العمانية في البيان إن توقيع الاتفاقية “يأتي في إطار سعي الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة لاستقطاب استثمارات متنوعة إلى المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم”.

وذكر البيان إن زيارة الوفد التجاري التركي إلى السلطنة “جاءت بهدف بحث سبل التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين، وعقد لقاءات مع مسؤولين من عدد من الجهات المعنية”.

وأوضح البيان إن الاستثمارات المشتركة العمانية التركية ستتركز في قطاعات التعدين والبتروكيماويات والأغذية والخدمات اللوجستية.

ونسب البيان لنائب رئيس الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية العمانية أحمد الذيب قوله، “يمكن للشركات التركية الوصول إلى أسواق المنطقة والأسواق الإفريقية بسهولة من خلال ميناء الدقم”.

وأضاف المسؤول العماني إن “الهيئة ترحب بالمستثمرين الأتراك في مختلف القطاعات، لاستغلال المقومات المتوفرة بالمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم وأي مناطق أخرى تابعة للهيئة”.

وقالت وكيلة وزارة التجارة العمانية أصيلة الصمصامية إن “الجانبين بحثا تعزيز التعاون التجاري بين البلدين في عدد من المجالات”.

وتقع المنطقة الصناعية المنظمة في جبزة (GOSB) بوسط منطقة مرمرة على مساحة تزيد عن 5 ملايين متر مربع، وينشط فيها حوالي 43 شركة أجنبية و163 شركة محلية من خلال 188 وحدة صناعية.

ويقدر إجمالي الصادرات من المنطقة التركية في عام 2020 حوالي 11 مليار دولار.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق