أخــبـار مـحـلـيـة

ارتفاع شعبية “العدالة والتنمية” مقابل تراجع “الشعب الجمهوري”

أظهر استطلاع رأي عام أن حزب العدالة والتنمية الحاكم بزعامة الرئيس رجب طيب أردوغان كان سيحصل على 33.2٪ من الأصوات على مستوى البلاد لو أجريت انتخابات عامة في يوليو.

 

وبحسب الاستطلاع، الذي أجرته  شركة متروبول لاستطلاعات الرأي ومقرها العاصمة أنقرة، فإن حوالي 11٪ من المشاركين لم يحسموا أمرهم، بينما رفض 4.5٪ إعطاء إجابة.

وتحسن دعم حزب العدالة والتنمية مقارنة باستطلاع الشركة لشهر يونيو والذي بلغ 30.3٪.

 

في حين واصل الحليف الانتخابي لحزب العدالة والتنمية، حزب الحركة القومية، خسارة الناخبين بنسبة 6.0 في المائة، بانخفاض عن 6.2 في المائة في الشهر الماضي و 7.3 في المائة في مايو.

في المقابل، خسر حزب الشعب الجمهوري المعارض الرئيسي أيضا بعض الدعم وانخفض إلى 20.5 في المئة من 21.7 في المئة في يونيو حزيران.

وبلغت نسبة حزبي “الديمقراطية والتقدم” و”المستقبل”، المشكلة حديثًا 1.3 و 2 في المائة على التوالي. وتم تأسيس كلا الحزبين على يد مسؤولين سابقين في حزب العدالة والتنمية استقالوا بسبب انتقاداتهم لسياسات الحزب.

 

 

 

ترجمة نيو ترك بوست

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق