أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

استشهاد جنديين تركيين إثر انفجار عبوة ناسفة جنوبي “الباب”

استشهد جنديين تركيين جراء انفجار عبوة ناسفة، زرعها عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي، بجانب إحدى الطرقات، خلال مهمة للقوات التركية جنوبي مدينة الباب شمالي سوريا.

وقال بيان صادر عن الجيش التركي، اليوم الجمعة، إن عبوة ناسفة مصنوعة يدوياً زرعها عناصر “داعش” في وقت سابق في منطقة دوار تادف، انفجرت ظهر اليوم، خلال قيام جنود أتراك بالكشف عن ألغام جنوبي مدينة الباب بريف حلب شمالي سوريا.

وأوضح البيان أن الانفجار أدى إلى استشهاد جنديين، واصابة ثلاثة آخرين، حيث تم نقلهم فوراً إلى المشافي، مؤكداً أن المصابين حالتهم ليست خطيرة.

وترحّم البيان على أرواح الشهداء، وقدّم التعازي إلى ذويهم وللشعب التركي، ومنتسبي القوات المسلحة التركية، متمنياً الشفاء العاجل للجنود الجرحى.

وأمس الخميس، تمكّن الجيش السوري الحر، المدعوم من القوات المسلحة التركية، من السيطرة على كامل مركز “الباب”، ضمن إطار عملية “درع الفرات”، ليبدأ بعدها العمل على تمشيط المدينة من الألغام والعبوات الناسفة التي خلفها “داعش” الإرهابي وراءه.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق