حوادث و جرائم

اعتقال 4 أتراك كانوا يفرضون إتاوة مالية على السوريين

أعلنت السلطات التركية اعتقال مواطنين أتراك، كانوا يفرضون المال “إتاوة” لوقت طويل على لاجئين سوريين يعيشون في منطقة ألتن داغ في العاصمة التركية أنقرة، وذلك تحت قوة التهديد والسلاح.

وبحسب وسائل إعلام تركية فإن جرت العملية ضد المشتبه بهم بعد التنسيق بين فرق فرع مكافحة الجريمة المنظمة التابعة لشرطة أنقرة و مكتب المدعي العام، بعد ورود عدة بلاغات من لاجئين سوريين حول الأمر.

وأشارت المعلومات إلى أن العصابة التركية تستهدف بشكل مقصود اللاجئين السوريين من أصحاب الدخل المادي الجيد، والمتواجدين في المنطقة التابعة لمدينة أنقرة.

وعقب تحديد عناوين المشتبه بهم تمت داهمت الشرطة التركية منازل المتهمين، وضبطت أثناء التفتيش العديد من الأسلحة والأجهزة الرقمية، كما تواصل الشرطة عملياتها للقبض على كافة المشتبه بهم، بحسب الصحيفة التركية.

وتكثر الحوادث الجنائية التي تطال اللاجئين السوريين في عموم المدن التركية، إلى جانب أعمال عنصرية تستهدفهم من حين لآخر، وسط ملاحقات أمنية وقانونية من قبل السلطات التركية، تجاه أصحاب الجنايات والمحرضين على تلك العمليات.

وتعتبر تركيا البلد الذي استضاف أكبر عدد من اللاجئين السوريين، وفقًا لبيانات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، والتي قدرت عدد السوريين في تركيا بنحو 3.7 مليون، وبلغ عددهم في أنقرة 95933 ألف بنسبة 1.74% على السكان المحليين، حسب الإحصائيات الأخيرة التي أُجريت في الشهر الأول مطلع عام 2020.

اورينت
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق