رمضان في تركيا

“البقلاوة الباردة”.. حلوى رمضان بديار بكر التركية

تشهد “البقلاوة الباردة”، إقبالا كبيرا، في ولاية ديار بكر، جنوب شرقي تركيا، طوال شهر رمضان.

ويجري تحضير الحلوى في الأشهر الحارة على وجه الخصوص، باستعمال العجين الرقيق المخلوط بالحليب، وجوز الهند أو الفستق العنتابي، قبل دهنها بزبدة خاصة، ووضعها في الفرن.

وبعد تبريدها في ثلاجات مخصصة لذلك، تصبح البقلاوة الباردة، التي تحتوي على نسبة قليلة من السكريات والمواد الذهنية، جاهزة للاستهلاك بعد رش مسحوق الشوكولا عيلها.

ويُرجح الأتراك استهلاك هذه النوع من البقلاوة، المُحضرة في ديار بكر، خلال إفطارات رمضان، للترويح عن أنفسهم في ظل ارتفاع درجات الحرارة، ولفوائدها الصحية.

وفي حديثه للأناضول، قال الشيف “محمد تشيشيك”، إن الإقبال كثيف على البقلاوة الباردة، في كل المناطق التركية، خصوصا في رمضان.

بدوره أفاد العامل “إحسان ألناش”، بأنهم يعملون في المحل ساعات إضافية، كي يغطوا كمية الطلب الكبيرة، سواءً من داخل الولاية، أو من ولايات أخرى مثل إسطنبول وأنقرة.

من جانبه، أعرب الزبون “صالح إيزغي”، عن إعجابه الكبير بهذا النوع من البقلاوة، للذتها أولا، ولخفتها على المعدة وقدرتها على إنعاشه، خصوصا مع تغير نظام الطعام خلال الشهر الكريم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق