عـالـمـيـة

التحالف الدولي يعلن اسقاطه مقاتلة تابعة للنظام السوري

أعلن التحالف الدولي ضد “داعش” بقيادة الولايات المتحدة، مساء اليوم، عن إسقاطه مقاتلة تابعة للنظام السوري من طراز “سوخوي-22” في منطقة “طبقة” شمالي سوريا، وذلك لحماية مقاتلي ما يعرف بقوات سوريا الديمقراطية، التي يشكل تنظيم “ب ي د” الإرهابي الجزء الأكبر منها.

يأتي هذا بعد أن اعترف النظام السوري بإسقاط إحدى طائراته، حيث قال أن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة أسقط طائرة تابعة له في ريف الرقة الجنوبي خلال مهمة قتالية كان يشنها ضد تنظيم داعش.

وجاء في بيان النظام السوري “أقدم طيران ما يدعى بالتحالف الدولي بعد ظهر اليوم على استهداف إحدى طائراتنا المقاتلة في منطقة الرصافة بريف الرقة الجنوبي أثناء تنفيذها مهمة قتالية ضد تنظيم داعش الإرهابي في المنطقة”. وقال البيان الذي نقلته الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) والتلفزيون السوري إن الطائرة سقطت وأن الطيار مفقود.

فيما أكد بيان التحالف الدولي على أن اسقاط الطائرة جاء لحماية القوات المتحالفة معه وبعد محادثات تنسيقية مع الجانب الروسي بهدف خفض التوتر، مؤكداً على أن التحالف لا ينوي الهجوم على النظام السوري أو حلفائه، لكنه لن يتردد في الوقت نفسه في صد أي هجوم على قواته أو القوات المتحالفة معه.

وقالت قيادة التحالف في بيان “في الساعة 6,43 مساء (17,43 ت غ)، ألقت مقاتلة للنظام السوري (طراز) اس يو -22 قنابل بالقرب من مقاتلي قوات سوريا الديموقراطية في جنوب الطبقة. ووفقا لقواعد الاشتباك، والحق في الدفاع عن النفس السائد في اطار التحالف، فقد تم اسقاطها على الفور من جانب مقاتلة اميركية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق