أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

الجالية التركية في أوروبا تحتفل بنتيجة الاستفتاء

احتفل أبناء الجالية التركية في عواصم أوروبية، ونيويورك الأميركية، باقرار التعديلات الدستورية التي تشمل الانتقال إلى النظام الرئاسي في تركيا.

وتجمع محتفلون أتراك في العاصمة الفرنسية باريس، ورفعوا أعلام تركيا وحزب العدالة والتنمية، ابتهاجا بنتيجة الاستفتاء الذي جرى الأحد.

وقال يالتشين شيمشك، رئيس فرع اتحاد الديمقراطيين الأتراك الأوروبيين بفرنسا، في تصريح صحفي، إن اجراء الاستفتاء في أجواء ديمقراطية بتركيا، يعد “ردا هاما” على أوروبا.

واعتبر أن تصويت الاتراك لصالح التعديلات الدستورية، يمثل ردا قويا على المواقف الأوروبية المتمثلة في عرقلة لقاءات وزراء ونواب أتراك بأبناء جاليتهم قبيل الاستفتاء.

كما نظم أعضاء الاتحاد، تظاهرة مماثلة في العاصمة البلجيكية بروكسل، تركزت في الأحياء التي يقطنها الأتراك بكثافة، حيث جابوا شوارع المدينة بسياراتهم.

أما في العاصمة الألمانية برلين، تجمع مئات الأتراك وسط المدينة، ورفعوا علما تركيا كبيرا، ورددوا هتافات مؤيدة للرئيس رجب طيب أردوغان.

كما احتفل الأتراك المقيمون في مدينة نيويورك الأميركية، باقرار التعديلات الدستورية.

وشدد رجل الأعمال التركي عادل بايات المشارك في احتفال نيويورك، للأناضول، على أهمية روح الوحدة الوطنية في مثل هذه الأوقات، وأعرب عن تمنياته في أن تعود نتيجة الاستفتاء بالخير على البلاد والأمة.

وفي العاصمة البريطانية لندن، تابع الأتراك نتائج الاستفتاء في المطاعم التركية، التي تجمعوا فيها.

وعقب بروز نتيجة “نعم” في الاستفتاء، توجهوا بسيارتهم إلى ميدان ترفلغار الشهير، حيث احتفلوا باقرار التعديلات الدستورية بتركيا.

وفي مدينة روتردام الهولندية تجمع أبناء الجالية التركية أمام قنصلية بلادهم في المدينة، حاملين العلم التركي، وصور أردوغان.

كما علق المحتفلون علم تركيا وصورة رئيسها أردوغان، على جسر أراسموس، في روتردام.

زر الذهاب إلى الأعلى