أخــبـار مـحـلـيـة

الجيش التركي يتسلم منظومة “صواريخ الإعصار” الجديدة

أشار وزير الدفاع التركي فكري إيشيق، إلى وجود رؤى عند الروس والأمريكيين بشأن مدينة الباب، الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش الإرهابي شمالي حلب.

جاء ذلك في تصريحات للصحفيين، عقب مراسم استلام الجيش التركي منظومة صواريخ “الإعصار 302 ميليمتر الموجهة” من شركة “روكيتسان” التركية في العاصمة أنقرة.

ولفت إيشيق إلى وجود رؤى ليس عند الجانب التركي فحسب، بل عند الروس والأمريكيين حول مدينة الباب، قائلاً “نسعى بقدر الإمكان أن نبحث هذه المسألة عبر التواصل، وعلى طاولة المباحثات”.

20161118_2_20206883_16148476_web

تجدر الإشارة أنَّ الجيش السوري الحر أصبح على بعد 2 كيلومتر عن مركز مدينة الباب، في إطار عملية “درع الفرات” التي انطلقت في 24 أغسطس/آب بدعم من الجيش التركي وطيران التحالف الدولي.

وحول منظومة الدفاع الجوي بعيدة المدى ، التي تسعى تركيا لامتلاكها، أكد إيشيق أنَّ المساعي مازالت مستمرة على مختلف الأصعدة.

وبين أن اللقاءات من أجل هذه المسألة لا تتم مع روسيا من أجل امتلاك منظومة “إس-400” فحسب، بل مع كل دولة لديها منظومة دفاع جوي.

20161118_2_20206883_16148478_web

ووصف إيشيق الموقف الروسي حول هذه المسألة بأنه “إيجابي”، وقال أتمنى من الدول الأعضاء في  الناتو (حلف شمال الأطلسي) أن يكونوا أكثر حماسة في هذه المسألة فنحن نريد امتلاك منظومة دفاع جوي تتلاءم مع منظومة الناتو، إلا أننا إطلاقا لا ندير ظهرنا للعرض الروسي ونعمل بشكل مكثف لتحقيقها”.

وأكد وزير الدفاع التركي أنَّ الهدف النهائي لتركيا من امتلاك منظومة للدفاع الجوي هو تصنيع تركيا منظومتها الدفاعية الخاصة بها”.

واستلم الجيش التركي من شركة روكيتسان التركية اليوم الجمعة، منظومة صواريخ الإعصار، ويصل مداها إلى 120 كيلو متر، وهي صواريخ موجهة تصيب أهدافها بدقة.

ولفت إيشيق إلى أنَّ المنظومة طورت بالكامل محليا، وستستخدم لاحتياجات الجيش التركي، وستباع للدول الصديقة والشقيقة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق