أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

الجيش التركي يعلن مقتل 41 إرهابياً من داعش في إطار درع الفرات

أعلن الجيش التركي، اليوم الجمعة، أن قواته تمكنت من تدمير 187 هدفا تابعًا لتنظيم “داعش” الإرهابي، وقتل 41 مسلحًا من عناصر التنظيم في إطار عملية “درع الفرات” المستمرة من أغسطس/آب الماضي شمالي سوريا.

وفي بيان صادر عنه، قال الجيش التركي إن القوات المشاركة في عملية “درع الفرات” استهدفت 177 هدفًا لـ”داعش” بالأسلحة الثقيلة، بعد تحديدها بواسطة الرادارات العسكرية، وتمكنت من تدميرها بالكامل.

ولفت البيان إلى أن مقاتلات تابعة للقوات الجوية التركية استهدفت أيضاً 10 أهداف تابعة للتنظيم الإرهابي في قريتي “سفلانية” و”بزاغة” بريف محافظة حلب، ما أسفر عن تدمير عدد من مباني وآليات التنظيم.

وأشار بيان الجيش التركي إلى مقتل 41 إرهابيًا من عناصر “داعش” خلال العمليات البرية والغارات الجوية التي استهدفت مواقع الأخير شمال سوريا خلال اليوم لـ143 من عملية “درع الفرات”.

من جهة أخرى، نشرت رئاسة الأركان العامة للجيش التركي تسجيلات تُظهر استهداف مواقع التنظيم في قريتي “سفلانية” و”بزاغة”، ومشاهد تدمير المباني والسيارات المفخخة العائدة للإرهابيين.

ودعمًا لقوات “الجيش السوري الحر”، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، فجر 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية، تحت اسم “درع الفرات” تهدف إلى تطهير المناطق المتاخمة للحدود التركية شمالي سوريا من عناصر تنظيم داعش الإرهابي ومنع تنظيم “ب ي د” (الذراع السوري لبي كا كا) من إقامة “ممر إرهابي” في شمال سوريا.

ونجحت العملية، خلال ساعات، في تحرير مدينة جرابلس ومناطق مجاورة لها، كما تم لاحقاً تحرير كل الشريط الحدودي الواصل ما بين مدينتي جرابلس وأعزاز. وبذلك لم تبقَ أي مناطق متاخمة للحدود التركية تحت سيطرة داعش

وما زالت العملية مستمرة لتحرير مدينة الباب من داعش، وإخراج عناصر “ب ي د” الإرهابي من منبج.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق