أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

الخارجية التركية: قاعدتنا العسكرية في قطر ليست خطوة ضد أي دولة

أكد المتحدث باسم الخارجية التركية حسين مفتي أوغلو أن إنشاء القاعدة العسكرية التركية في قطر ليس خطوة ضد أي دولة وجاء وفقاً لاتفاقية موقعة بين البلدين عام 2014.

وأشار مفتي أوغلو في تصريحات صحفية، أمس الأحد، أن هدف القاعدة هو تدريب الجنود القطرييين والمساهمة في أمن واستقرار منطقة الخليج العربي.

وأوضح مفتي أوغلو أن بلاده لديها علاقات جيدة مع كل دول الخليج مؤكداً على وجود آلية للحوار الاستراتيجي بين تركيا ومجلس التعاون الخليجي.

ولفت مفتي أوغلو إلى وجود قواعد عسكرية أجنبية في بعض الدول الخليجية مؤكداً أن وجودها هو شأن يخص الدول المعنية فقط ولا يجب التدخل فيه.

وقدمت كل من السعودية والبحرين والإمارات ومصر، عبر دولة الكويت، قائمة المطالب الـ 13 إلى دولة قطر، من بينها إغلاق القاعدة العسكرية التركية على أراضيها، والتي وصفتها الدوحة أنها “ليست واقعية ولا متوازنة وغير منطقية وغير قابلة للتنفيذ”.

وبعد أن قامت وسائل إعلام بتدوال تلك المطالب على نطاق واسع، قامت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية بنشرها، مساء السبت، فيما تعد المرة الأولى التي تنشر فيها وكالة رسمية لدولة طرف بالأزمة تلك المطالب.

ومنذ 5 يونيو/ حزيران الجاري، قطعت 7 دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر؛ وهي السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ”دعم الإرهاب”، فيما نفت الدوحة تلك الاتهامات.

وشدّدت الدوحة على أنها تواجه حملة “افتراءات”، و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق