اقـتصــاديـة

الدولار الأمريكي يتراجع .. والذهب ينطلق بقوة

انخفض الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوياته في 16 أسبوعًا مقابل سلة من العملات الرئيسية يوم الخميس بعد أن أظهرت البيانات أن الإنفاق الاستهلاكي الأمريكي ارتفع بقوة في أكتوبر، بينما تراجع التضخم، مما زاد من التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي يقترب من الوصول إلى ذروة أسعار الفائدة.

 

 

وتأتي هذه الخطوة بعد أن قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول يوم الأربعاء أن الوقت قد حان لإبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة، مشيرًا إلى أن “التباطؤ في هذه المرحلة هو وسيلة جيدة لموازنة المخاطر”.

شعر المستثمرون بالارتياح من تلك التعليقات، حتى عندما قال باول أيضًا إن الأسعار ستستمر في الارتفاع وأن التحكم في التضخم “سيتطلب الاحتفاظ بسياسة عند مستوى مقيد لبعض الوقت”.

 

 

 

قال إدوارد مويا، كبير المحللين في واندا في نيويورك: “نحن نرى أن المستهلك لا يزال يحافظ على مستوى إنفاقه، بالإضافة إلى أن مطالبات إعانات البطالة آخذة في الارتفاع. لذلك، من المحتمل أن نبدأ في رؤية ارتفاع معدل البطالة وأعتقد أن هذا سيدعم فكرة أن يكون بنك الاحتياطي الفيدرالي على وشك الانتهاء من دورة التضييق الخاصة به”،

وأضاف مويا “ستكون الأسواق أكثر ترجيحًا للتوقعات بأن تستمر العوائد في الانخفاض وأن الدولار سيصبح أضعف”.

وقد أظهرت بيانات يوم الخميس أن الإنفاق الاستهلاكي، الذي يمثل أكثر من ثلثي النشاط الاقتصادي الأمريكي، قد قفز بنسبة 0.8٪ بعد زيادة غير معدلة بنسبة 0.6٪ في سبتمبر.

ارتفع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي (PCE) بنسبة 0.3 بعد نموه بنفس النسبة في سبتمبر. وعلى مدار 12 شهرًا حتى أكتوبر، ارتفع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي بنسبة 6.0٪ بعد ارتفاعه بنسبة 6.3٪ في سبتمبر.

انخفض مؤشر الدولار إلى أدنى مستوى له عند 104.82 مقابل سلة من العملات، وهو أدنى مستوى منذ 11 أغسطس ووصل اليورو إلى 1.05175 دولار، وهو أعلى مستوى منذ 29 يونيو. وانخفض الدولار إلى أدنى مستوى له عند 135.75 ين، وهو الأضعف منذ 19 أغسطس. كما وصل الجنيه الإسترليني إلى 1.22890 دولار.، وهو أعلى مستوى منذ 27 يونيو.

والآن يقوم متداولو العقود الآجلة لصناديق الاحتياطي الفيدرالي بتسعير سعر الفائدة القياسية لبنك الاحتياطي الفيدرالي بحيث يبلغ الذروة عند 4.91٪ في مايو، مرتفعًا من 3.83٪ الآن. وكان المتداولون قد رفعوا توقعاتهم لأعلى 5٪ قبل تعليقات باول يوم الأربعاء.

كما ارتفعت العملات الأسترالية (استراليا ونيوزيلاندا) وسط توقعات بأن الصين ستخفف قيودها الصارمة بشأن فيروس كورونا.

وقد صرحت بعض المصادر لرويترز بأن الصين من المقرر أن تعلن عن تخفيف بروتوكولات الحجر الصحي لفيروس كوفيد -19 في الأيام المقبلة مع خفض الاختبارات الجماعية، وهو تحول ملحوظ في السياسة بعد الغضب العارم من القيود الأشد في العالم، وهو ما تسبب في احتجاجات واسعة النطاق.

وصل الدولار الاسترالي إلى 0.68400 دولارًا أمريكيًا، وهو أعلى مستوى له منذ 13 سبتمبر، وبلغ الدولار النيوزيلندي 0.63995 دولارًا أمريكيًا، وهو أعلى مستوى له منذ 15 أغسطس.

وارتفع سعر الذهب بقوة خلال تداولات اليوم ليسجل سعر الذهب في المعاملات الفورية ارتفاعًا قارب 2%، ليسجل سعر 1,802 دولار للأوقية. بينما يسجل سعر الذهب في المعاملات الآجلة ارتفاعًا بنسبة 3.24% ليصل إلى مستوى 1,816 دولار للأوقية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق