أخــبـار مـحـلـيـة

الذكرى الـ21 .. تعرف إلى “زلزال مرمرة” الذي أسفر عن 17 ألف قتيل

17480 شخصا قضوا نحبهم في 45 ثانية فقط ، وهي المدة التي استغرقها زلزال مرمرة التركي أو إزميت، في 17 أغسطس عام 1999.

 

الزلزال كانت قوته 7.4 على مقياس ريختر واستمر لمدة 45 ثانية عند الساعة 03:01:40 صباحًا.

وأدى انهيار الأبنية في المدن المحيطة ببحر مرمرة إلى دفن ما يقارب من 20 ألف مواطن تحت أنقاض منازلهم.

تركز الزلزال في ولاية كوجلي، وإزميت، وسقاريا، ويالوفا، وإسطنبول، وكان مركزه مدينة غولجوك في ولاية كوجلي.

خلف الزلزال أكثر من 17 ألف قتيل، وتضرر إثره 365 ألف بناء.

اقرأ .. أسمع خطى زلزال اسطنبول المدمر و يمكن أن يموت 200 ألف شخص

 

تحل الذكرى الـ21 لهذه الفاجعة وسط تخوفات من تكرارا السيناريو بزلزال آخر لم تستعد له المباني بعد رغم التوصيات باعتماد معايير جديدة تقاوم الزلازل.

 

الزلزال خلف 50 ألف مصاب، وبلغت الخسائر المادية التي سببها نحو 8 مليارات دولار.

وتلى زلزال مرمرة بأشهر قليلة زلزال آخر في ولاية محافظة دوزجه أسفر عن مقتل 900 شخص.

 

ويقع ثلثا تركيا في المناطق الزلزالية من الدرجة الأولى أو الثانية. وقد حذر بيان سابق صادر عن غرفة المهندسين المدنيين باسطنبول، من أن 11 مدينة كبيرة تضم 70 بالمائة من سكان تركيا تحت ضمن إطار خطر الزلازل، فضلا عن 75 بالمائة من البنية التحتية الصناعية للبلاد.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق