مـنـوعــات

“الرئيس التنفيذي الباكي”.. طرد موظفيه وأرفق هذه الصوره لكسب التعاطف

تعرض الرئيس التنفيذي لوكالة تسويق مقرها ولاية أوهايو تدعى HyperSocial، برادن والاك، للانتقاد بشكل واسع، بعدما كتب منشوراً مليئاً بالإحساس بالذنب يوم الثلاثاء حول تسريح موظفين، وأرفق معه صورة “سيلفي” بعينين دامعتين. ووصف نفسه “الرئيس التنفيذي الباكي”.

حصلت مشاركة والاك الأصلية على أكثر من 30000 إعجاب و5300 تعليق. وكتب في المنشور، أنه يحب جميع موظفيه، وأقر كيف أدت قراراته إلى الفصل من العمل، وقال إنه كان “أصعب شيء” اضطر إلى القيام به على الإطلاق، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وكتب والاك، البالغ من العمر 32 عاماً: “في يوم كهذا، كنت أتمنى لو أني صاحب عمل لا يهمه سوى المال فقط ولم أهتم بمن يؤذيه في مساره العملي. لكنني لست كذلك.”

وانتقدت التعليقات مشاركة والاك ووصفتها بأنها حيلة في العلاقات العامة قائلة إنه كان يبحث عن التعاطف. فيما أعرب البعض عن دعمه لهذه الخطوة واقترح أنه لا ينبغي أن يكون ضحية “ثقافة التسريح”.

وقال والاك في مقابلة عبر الهاتف: “كان هناك الكثير من ردود الفعل، لكن كان هناك أيضاً الكثير من الدعم”. “ما لا يراه أحد هو كل الرسائل المباشرة التي بدأت، من الرؤساء التنفيذيين الذين قالوا إنهم في مكان مماثل”.

وتركز شركة HyperSocial بشكل كبير على استراتيجيات التسويق والتواصل عبر LinkedIn لعملائها. والشركة صغيرة ولديها 15 موظفاً فقط، ما يجعلها في مرحلة مبكرة لتوصف قراراتها بتسريح العمال. كما أن والاك مؤثر من نوع ما، ولديه أكثر من 30 ألف متابع على الشبكة الاجتماعية المملوكة لشركة مايكروسوفت للمحترفين.

في محاولة لتهدئة النقاش، كتب والاك منشور متابعة يوم الأربعاء يسعى إلى مساعدة الأشخاص المحتاجين إلى وظيفة. كتب: “ما أريد أن أفعله الآن هو محاولة تحسين هذا الوضع وبدء سلسلة رسائل للأشخاص الذين يبحثون عن عمل”. “أنا لست آسفا لهذا الموقف الذي أنا فيه الآن. لكني أود على الأقل استخدام هذه المشاركة لصالح الآخرين الذين قد يحتاجون إليها”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق