أخــبـار مـحـلـيـة

“الروس هم الرابحون”.. موسكو تعرب عن رضاها من تحويل آية صوفيا إلى مسجد

ذكر “ديمتري بيسكوف” المتحدث باسم الكرملين، بأنّ قرار تحويل آية صوفيا إلى مسجد هو شأن تركي داخلي، موضحا بأنّ الأمر سيصبّ في صالح السيّاح الروس.

 

 

وأفاد بيسكوف بعدم توقعه في أن يؤثر تحويل آية صوفيا إلى مسجد في العلاقات الثنائية بين البلدين، قائلا: “لا أتوقع أن يؤثر القرار بالعلاقات بين البلدين، ونحن متأكدون من أنّ تركيا ستأخذ بعين الاعتبار الأهمية والقدسية التي تحظى بها آية صوفيا لدى المسيحيين والأرثوذكس، وكذلك متأكدون من أنّ تركيا ستحرص على الحفاظ بطابع آية صوفيا الذي تُعرف به لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”.

السيّاح الروس هم الرابحون

 

 

وأجاب بيسكوف عن سؤال حول ما يعنيه بعبارة “الأهمية القدسية” لآية صوفيا، بقوله: “ما أعنيه هو تمكّن السياح من زياة آية صوفيا، إذ صرّح شركاؤنا الأتراك بأنّهم سيحافظون على المكان بأفضل طريقة ممكنة، وأنّ كل من يريد سيتمكن من زيارة المسجد”.

وأضاف بأن القرار يصبّ في صالح السيّاح الروس، وأنّ الروس هم الرابحون من تحويل آية صوفيا إلى مسجد، مردفا: “تكلفة دخول آية صوفيا كانت مرتفعة جدا، الآن الدخول سيكون مجانا، وعند النظر إلى الأمر وفق هذا المنظور نستنتج بأنّ السياح الروسي هم الرابحون من تحويل آية صوفيا إلى مسجد”.

وذهب بيسكوف إلى أنّ بوتين وأردوغان يشبهان بعضهما البعض إلى حدّ كبير، مردفا: “ولهذا السبب يتمكن القائدان من إيجاد حل مشترك في المواقف الصعبة”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق