أخــبـار مـحـلـيـة

الطب الشرعي بإسطنبول: ارتفاع الضحايا الأجانب في هجوم إسطنبول إلى 24

قال مسؤولون في الطب الشرعي بمدينة إسطنبول، إنّ عدد الأجانب الذين لقوا مصرعهم في الهجوم الإرهابي الذي استهدف ناديا ليليا فجر الأحد، وصل إلى 24 شخصاً مع استمرار عمليات التحقق في هويات القتلى.

جاء ذلك على لسان علي شكر وسلينا دوغان النائبين البرلمانيين عن حزب الشعب الجمهوري الذي زار مؤسسة الطب الشرعي بإسطنبول لتلقّي معلومات عن سير عملية التحقق من هويات القتلى.

وذكر شكر أنّ الجهات المعنية بالتعرف على هويات القتلى تمكّنوا من تثبيت أسماء 35 شخصاً، بينما يتم العمل على التعرف لأسماء الضحابا الأربعة الآخرين.

وأوضح شكر أنّ ضحايا العملية الإرهابية، 25 رجلاً و14 امرأة، وأنّ المشرفين على تسليم الجثامين إلى ذويهم أرسلو جثث 11 شخصاً إلى أقاربهم وما زال العمل جار على تسليم البقية.

من جهتها صرّحت دوغان أنّ مسؤولي الطب الشرعي بإسطنبول ينسّقون مع قنصليات الدول الأجنبية لتسليم جثث ضحاياهم إلى ذويهم وإرسالهم إلى بلدانهم.

وأسفر هجوم مسلح استهدف ناديًا ليليًا بمنطقة “أورطه كوي” في مدينة إسطنبول، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، عن مقتل 39 شخصًا وإصابة 65 آخرين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق