أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

القضاء البلجيكي يحكم بالسجن 15 عاما على إرهابية بمنظمة “د هـ ك ب-ج”

قضت محكمة مدينة بروج البلجيكية، اليوم الاثنين، بالسجن 15 عاما على فخرية أردال، العضوة في منظمة “د هـ ك ب-ج” (منظمة يسارية إرهابية)، للجرائم التي ارتكبتها في تركيا.

ونصّ الحكم على السجن 15 عاما على أردال، وحرمانها من الحقوق المدنية والسياسية مدة 10 سنوات.

وأثبتت التحقيقات التركية ارتكاب أردال، وإسماعيل آق كول ومصطفى دويار، الأعضاء في منظمة “د ه ك ب-ج” الإرهابية، عملية اغتيال 3 أشخاص بينهم أوزدمير صابانجي، مدير شركة صابانجي القابضة، كبرى الشركات التركية في 9 يناير/كانون الثاني 1996، ومدير عام شركة تويوتا في تركيا، خلوق غورغون، وسكرتيره.

وقبضت السلطات التركية على دويار الذي قتل في تمرد بالسجن عام 1999، أما أردال وآق كول ففرا خارج البلاد، وقبضت السلطات التركية على آق كول بعد دخوله الأراضي التركية بطريقة غير قانونية.

وكانت تركيا قد طالبت بتسليم فخرية أردال لمحاكمتها في تركيا، كما أقامت عائلة صابانجي دعوى قضائية مدنية في بلجيكا، لكن محكمة النقض البلجيكية أعلنت أن القضاء البلجيكي مؤهل للحكم في القضية.

وفي 25 أيار/مايو 2015 قررت السلطات القضائية في بلجيكا محاكمة أردال عن ثلاثة جرائم ارتكبتها في تركيا، وفي 5 ديسمبر/كانون الأول طالبت النيابة العامة البلجيكية من القضاء إنزال عقوبة السجن المشدد 30 عاما.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق