أخــبـار مـحـلـيـة

القلق يسيطر على أوروبا بخصوص فصل الشتاء .. ما هو وضع تركيا ؟

تدخل تركيا فصل الشتاء وهي مستعدة فيما يتعلق بمخزونات الغاز الطبيعي، في وقت تبدي فيه دول أوربية قلقاً بالغاً من قدوم “شتاء قارس” بسبب النقص في إمدادات الغاز واستمرار أزمة الطاقة.

 

وبلغ معدل الإشغال في منشأة تخزين الغاز الطبيعي تحت الأرض “طوز غولو” 100%، فيما تستمر أعمال البناء لتوسعات إضافية في المنشأة الضخمة.

وعند اكتمال الأعمال من المقدر أن ترتفع السعة التخزينية من مليار و200 مليون متر مكعب إلى 5 مليارات و400 مليون متر مكعب.

 

وبينما تبدي الدول الأوروبية قلقها من نقص الغاز الطبيعي، اتخذت تركيا الاحتياطات كافة، ومرافق تخزين الغاز الطبيعي فيها باتت ممتلئة بشكل تام.

من ناحية أخرى، من المقرر ان تجري زيادة الطاقة الإنتاجية الاحتياطية اليومية، من 40 مليون متر مكعب إلى 80 مليون متر مكعب من الغاز.

في منشأة “طوز غولو” حالياً 12 بئراً، ومن المخطط زيادتها إلى 52، إذ من المتوقع أن تنتهي أعمال التوسيع في غضون عامين.

ويبلغ عمق كل بئر في المنشأة نحو 300 متر، وهو ما يعادل ارتفاع برج إيفل.

والاثنين قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده أتمت الاستعدادات تجاه أي انقطاعات غير متوقعة وزيادات محتملة على طلبات الغاز الطبيعي من خلال ملء خزانات الغاز الطبيعي بنسبة 100%.

وأكد البدء في أعمال زيادة قدرة خط أنابيب الغاز الطبيعي العابر للأناضول “تاناب” الذي يحمل أهمية كبيرة من أجل أمن إمدادات الطاقة في أوروبا من 16 مليار متر مكعب إلى 32 مليار متر مكعب.

وأشار إلى أن تركيا خلقت مجالاً جديداً للتعاون بخصوص استخراج النفط ومشتقاته في الجرف القاري لليبيا عبر اتفاقية النفط والغاز الموقعة معها.

وأكد على إجراء محادثات من شأنها أن تفتح الطريق أمام تعاون جديد في مجال الطاقة مع كل من عُمان وقطر وإندونيسيا والجزائر ونيجيريا وماليزيا وكازاخستان والإمارات.

وقال: “خلال لقاءاتي مع قادة الغرب في براغ مؤخرا، رأيتهم يفكرون ملياً في كيفية قضاء الشتاء بسبب أزمة الطاقة والغذاء، فقلت لهم إن لا مشكلات لدى تركيا في هذا الشأن”.

TRT عربي – وكالات

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق