مـنـوعــات

المطبخ السوري يفتتح مهرجان برلين السينمائي

اختار القائمون على مهرجان برلين السينمائي الدولي اللاجئة السورية ملكة جزماتي، لإعداد أطباق من المطبخ السوري لضيوفه خلال حفل الافتتاح في فبراير/شباط المقبل.

سيتطلب الحدث الكبير من جزماتي إعداد الطعام لأكثر من 400 ضيفاً، تحت إدارة الطاهي الرسمي للمهرجان مارتن شرف وبالتعاون مع الطاهية اللبنانية الأمريكية باربرا مسعد، المعروفة بتأليفها كتبا عن الطهي عموما والأطباق السورية على وجه الخصوص.

وتتنوع الأصناف في قائمة الأطعمة التي ستقدمها السيدة السورية، من الباذنجان المحشو من حلب إلى المعكرونة السورية من دمشق المتبلة بصلصلة التمر الهندي ودبس الرمان.

جزماتي التي تدير مع زوجها شركة لتوريد الأطعمة في برلين، اعتبرت ما ستقوم به سيكون بمثابة تحقيق أحلامها، مشيرة إلى أن المطبخ السوري غني ومتنوع إلى حد قد يجهله كثيرون.

يُشار إلى أن مهرجان برلين السينمائي الدولي يركز على أفلام تصور قصصاً اجتماعية وسياسية حول العالم، وقد وجد في اختياره للاجئة السورية تجسيداً واقعياً لرؤيته وأهدافه، خاصة أنه تناول في برنامجه قضايا اللاجئين والهجرة عام 2016، وذلك بالتزامن مع تزايد موجات الهجرة من الشرق الأوسط وإفريقيا، إلى أوروبا ما أحدث اضطرابات كبيرة.

كانت جزماتي (30 عاما) قد وصلت إلى برلين في تشرين الأول/أكتوبر 2015 لتجسد إحدى قصص النجاح للاجئين في هذا البلد الذي تأثر بوصول أكثر من مليون طالب لجوء إلى أراضيه، ففي غضون سنتين تمكنت من إنشاء شركتها لإعداد الطعام الشرق الأوسطي، والتي حققت رواجاً كبيراً في هذا المجال.

– نيو ترك بوست
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق