أخــبـار مـحـلـيـةأخبار الهجرة و اللجوء حول العالم

انتهاء دورة تدريبية للسوريين حول صيانة المركبات في مدينة أورفة

أنهى 300 سوري دورة تدريبية، بإشراف جامعة حران بولاية شانلي أورفة، حول إصلاح وصيانة المركبات.

وأشرف على الدورة التي انتهت أمس الجمعة واستمرت 45 يوما، إلى جانب جامعة حرّان، المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة، ومركز الشرق الأوسط الدولي لأبحاث السلام.

وتلقى المشاركون تعليمهم النظري على يد 25 أكاديميا.

ومكّنت الدورة السوريين من اكتساب حرفة جديدة، ستساعدهم في الدخول إلى سوق العمل،

وقال الدكتور المساعد في جامعة حران، أحد المشرفين على الدورة، مصطفى شيت، للأناضول: “هدفنا تقديم المساعدة للسوريين، بتعليمهم الحرف وكسب المال ودمجهم في المجتمع، فالحرب قد طالت، ولا نريدهم أن يكونوا عالة على أحد”.

تجدر الإشارة أنَّ الجامعة نظمت حفل تخريج للمتدربين يوم أمس بمشاركة الرعاة والمشرفين على الدورة.

وتستضيف ولاية شانلي أورفة لوحدها 500 ألف لاجئ سوري من إجمالي قرابة ثلاثة ملايين موزعون في أنحاء متفرقة من البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق