أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـةمـنـوعــات

باحثة تركية تفوز بجائزة “الأسرة الملكية” في السويد

نالت الباحثة التركية في مجال تطور اللغة والعواطف في الدماغ، الدكتورة خديجة زورا، جائزة تكريمية، من الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم التي تمنح جوائز نوبل العريقة.

وتسلمت زورا جائزة “الأسرة الملكية”، من الملك السويدي كارل السادس عشر غوستاف، في حفل بالقصر الملكي، بستوكهولم.

كما حصلت زورا على جائزة نقدية بقيمة 120 ألف كرون سويدي، مايعادل نحو 12600 دولار أمريكي.

وأعربت زورا، الباحثة في جامعة ستوكهولم، حول الدماغ وعلم اللغة والفسيولوجيا العصبية، عن سعادتها كأكاديمية تركية بالحصول على هذه الجائزة التي بدأ الملك كارل السادس عشر غوستاف، بتقديمها قبل 3 أعوام، بمناسبة بلوغه السبعين عاما.

وأبدت زورا ثقتها بأن أبحاثها ستسهم في معالجة العديد من الأمراض النفسية.

وأوضحت، أنها تعمل على فهم كيفية تطور القدرات اللغوية لدى البشر، الأمر الذي سيحقق إضافة إلى مجالات علم الأحياء الاجتماعي وعلم النفس.

وكشفت أنها تقوم بأبحاث تجريبية على اللحن اللغوي، حيث أن للحن وظيفتان هما التواصل الإدراكي (اللغوي) والعاطفي.

ولفتت إلى أن المعلومات المتوفرة حول كيفية تمييز الدماغ بين اللحن العاطفي والمعرفي والروابط العصبية الأساسية لهاتين الوظيفتين محدودة للغاية.

وبينت الأكاديمية التركية أنها تدرس العلاقة بين هاتين الوظيفتين في أعماق الدماغ ، وذلك باستخدام تقنيات تصوير الدماغ المختلفة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق