أخــبـار مـحـلـيـة

باكستان تمنح 3 دبلوماسيين أتراك وسام الدولة

منحت باكستان، الجمعة، ثلاثة دبلوماسيين أتراك وسام الدولة (Sitar-ı İmtiyaz)، إزاء إسهاماتهم في تعزيز العلاقات بين أنقرة وإسلام آباد، وخدماتهم لشعبي البلدين.

وتم منح الوسام للنائبين البرلمانيين عن حزب “العدالة والتنمية” علي شاهين ومحمد بلطا، إضافة إلى مدير العلاقات الخارجية والاتحاد الأوروبي في وزارة الصحة سلامي قليج.

وأقيم في العاصمة التركية أنقرة حفل تقليد الأوسمة، وذلك في إطار فعاليات الذكرى الـ 73 لاستقلال باكستان، بحضور وزير العدل عبد الله غل، ونائب وزير الخارجية ياووز سليم قران، إضافة إلى السفير الباكستاني في أنقرة محمد سيروس سجاد غازي، ونائب المدير العام لوكالة الأناضول، رئيس التحرير العام متين موطان أوغلو، وعدد كبير من الحضور.

وفي كلمة له خلال الحفل، قال غازي، إن شاهين وبلطا وقليج، لعبوا أدوارا بارزة في تعزيز العلاقات التركية الباكستانية التي تأسست بجهود الجيل السابق لنا، ومهمتنا هي تطوير تلك العلاقات ونقلها للأجيال”.

ولفت إلى أن شاهين تلقى تعليمه الجامعي في باكستان، ويتقن التحدث بلغة الأوردو بشكل جيد، وأن بلطا بذل جهودا حثيثة لتعزيز العلاقات بين البلدين خلال توليه سابقا رئاسة مجموعة الصداقة البرلمانية التركية ـ الباكستانية.

وأضاف: “كما أن لقليح إسهامات هامة في قطاع الصحة بباكستان”.

بدوره، أوضح شاهين في كلمة بلغة الأوردو، أنه لا يرى باكستان مختلفة عن تركيا، قائلا: “نحن الأطفال الأتراك نولد ومحبة باكستان مزروعة في حمضنا النووي، لذلك فإن الأخوة التركية ـ الباكستانية لا مثيل لها فهي أخوة فريدة”.

من جانبه، قال بلطا: “إن الرابط بين البلدين ليس بالدم، وإنما بالقلب”.

ولم يشارك قليج في الحفل بسبب انشغاله بأدائه مهام في عمله.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق