أخــبـار مـحـلـيـة

باهتشلي يحذر: أرمينيا أمام خيارين .. ما هما ؟

 

 

حذر زعيم حزب “الحركة القومية” دولت باهتشلي، اليوم الثلاثاء، قوات الاحتلال الأرميني أنها “أمام خيارين، إما الإنسحاب أو أنه سيتم سحقها على الأراضي الأذرية”.

 

جاء ذلك في كلمة ألقاها باهتشلي، خلال اجتماع الكتلة النيابية لحزبه، وفيما يأتي أبرز ما تحدث به:

 

  • أمام قوات الاحتلال الأرميني خياران إما أن تنسحب من إقليم قره باغ أو أنها ستسحق.
  • السبيل الوحيد للحل في جنوب القوقاز يتمثل في انسحاب أرمينيا من أراضي الترك التي تحتلها، ورفع علم أذربيجان في قره باغ الجبلية وتأكيد سيادتها عليها.
  • مقترحات حل الصراع بين أذربيجان وأرمينيا عبر طرق مخادعة مثل التفاوض والدبلوماسية يعتبر فخًا في هذه المرحلة.
  • بالنسبة لنا، مقترحات حل الصراع الأذري- الأرميني عبر طرق مخادعة مثل وقف إطلاق النار، الحوار، التفاوض، والدبلوماسية، هي فخ في هذه المرحلة وتأكيد للهزيمة.
  • أي جلوس على طاولة الحوار دون كسر ظهر العدو وتحقيق نجاح عسكري يعتبر تنازل.

 

وفي وقت سابق اليوم، وصل وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو إلى أذربيجان، وذكرت وزارة الخارجية التركية أن تشاويش أوغلو سيلتقي خلال الزيارة بالرئيس الأذري إلهام علييف، وسيتم بحث مختلف التطورات علىالساحة الأذرية.

وفي 27 أيلول/سبتمبر الماضي، اندلعت اشتباكات على خط الجبهة بين أذربيجان وأرمينيا، إثر إطلاق القوات الأرمينية النار على مواقع سكنية مدنية آذرية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق