عـالـمـيـة

بايدن: أعتقد أن بوتين اتخذ قرارا بغزو أوكرانيا خلال الأيام المقبلة

أعرب الرئيس الأمريكي جو بايدن، عن اعتقاده بأن نظيره الروسي فلاديمير بوتين اتخذ قرارا بغزو أوكرانيا.

 

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده بالبيت الأبيض، الجمعة، حيث تطرق إلى مستجدات التوتر الروسي الأوكراني.

وأشار بايدن إلى أن القوات المدعومة من روسيا (الانفصاليين شرقي أوكرانيا) قامت بخروقات جسيمة لوقف اطلاق النار في الأيام الأخيرة.

 

 

ولفت إلى أن تلك القوات تعمد إلى القاء اللوم على أوكرانيا فيما يتعلق بالهجمات في دونباس.

وذكر بايدن أن روسيا تمارس حملة تضليل كبيرة، لاختلاق الذرائع لمهاجمة أوكرانيا.

ولفت إلى وجود نحو 150 ألف جندي روسي على حدود أوكرانيا وبيلاروسيا وفي البحر الأسود.

وأردف:” لدينا أسبابنا التي تدفعنا للاعتقاد بأن روسيا ستهاجم أوكرانيا خلال الأيام المقبلة”.

 

 

ومضى قائلا: “كما نعتقد أنه سيتم استهداف العاصمة الأوكرانية كييف أيضا، التي يعيش فيها 2.8 مليون شخص بريء”.

وردا على سؤال فيما إذا كان يعتقد أن بوتين قد اتخذ قرارا بغزو روسيا؟ أجاب بايدن قائلا: “نعم، في الوقت الحالي أعتقد أن بوتين اتخذا قرارا بذلك”.

 

من ناحية أخرى، أكد بايدن أن الولايات المتحدة لن ترسل جنودا إلى أوكرانيا، لكنها ستواصل مساعداتها الدفاعية لهذا البلد.

وشدد على أن الغرب متفق وحازم فيما يخص فرض عقوبات قاسية على روسيا حال أقدمت على غزو أوكرانيا.

كما ترك بايدن باب الدبلوماسية مفتوحا أمام موسكو قائلا: أود أن أكرر مرة أخرى أنه لا يزال بإمكان روسيا اختيار الدبلوماسية، فلم يفت الأوان بعد”.

 

وتوترت العلاقات بين كييف وموسكو على خلفية ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية إلى أراضيها بطريقة غير قانونية، ودعمها الانفصاليين الموالين لها في “دونباس”.

ومؤخرا، وجهت الدول الغربية اتهامات إلى روسيا بشأن حشد قواتها قرب الحدود الأوكرانية، فيما هددت واشنطن بفرض عقوبات على موسكو في حال شنت هجوما على كييف.

وردا على سؤال فيما إذا كان يعتقد أن بوتين قد اتخذ قرارا بغزو روسيا؟ أجاب بايدن قائلا:” نعم، أعتقد أن بوتين اتخذا قرارا بذلك”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق