أخــبـار مـحـلـيـة

بعد انقضاء عطلة العيد .. مسؤول تركي يحذر كل من قضى اجازته خارج المنزل

حذر عضو في لجنة علوم كورونا الصحية في تركيا، اليوم الإثنين، العائدين لتوّهم إلى بيوتهم بعد انقضاء عطلة عيد الأضحى المبارك.

 

ودعا الدكتور توفيق أوزلو أولئك الذين قضوا إجازة العيد في أماكن خارج بيوتهم إلى توخي الحذر لمدة 14 يومًا ومراقبة أنفسهم وأقاربهم، تحوطًا من قابلية أن يكونوا قد أصيبوا بفيروس كورونا.

ووجه عالم أمراض الرئة في مستشفى الفارابي بجامعة كارادينيز تحذيراته على تويتر.

 

وذكر أنه في حالة حدوث شكاوى (أعراض الإصابة بالفيروس) مثل فقدان حاسة الشم والتذوق وألم الحنجرة والصداع والحمى والسعال وآلام العضلات والجسم والغثيان والإسهال والهزال وضيق التنفس، فعلى الشخص أن يعرض نفسه على مؤسسة صحية دون تأخير.

وشدد أوزلو على أن الكشف المبكر مهم للغاية من حيث شفاء المصابين ومنع انتقال العدوى إلى باقي أفراد العائلة.

ولفت الانتباه في هذا السياق إلى أنه “قد لا يعني عدم وجود أي أعراض عدم وجود عدوى. قد تكون مصابًا بالفيروس وتصيب الآخرين دون أن تكون مريضًا”.

وتابع: “يمكن لأصدقائك وأقاربك في بيئتك المباشرة الإصابة بالفيروس منك ويتسبب ذلك بمرضهم وموتهم”.

وشدد على أنه “لكي لا تؤذي أحبابك، يرجى الحفاظ على مسافة 1.5 متر تحت أي ظرف من الظروف واستخدام القناع دائمًا حسب الأصول. نرجو ألا تنتهي عطلتك الاحتفالية بشكل سيء”.

ويوم الأحد نبه وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة من أنه “إذا لم نمتثل للتعليمات بشكل حرفي، فإن الفيروس على أتمّ الاستعداد للقيام بهجوم مفاجئ جديد”.

وحذر قوجة في تصريح صحفي، المواطنين من الوقوع في خطأ اعتقاد أن تأثير الفيروس قد تراجع والتخلي عن تدابير الوقاية.

ترجمة نيو ترك بوست
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق