اقـتصــاديـة

بقيمة 5 ملايين دولار.. صفقة تركية إماراتية لشراء تطبيق “سكوتر” في إسطنبول

أبرمت شركتين تركية وإماراتية، صفقة بقيمة 5 ملايين دولار، لشراء تطبيق “سكوتر” في إسطنبول.

 

 

وفي بيان لها، أعلنت شركة “فينيكس” (مقرها دبي)، استحواذها على شركة “بالم” “PALM” التركية للسكوترات الكهربائية، مقابل 5 ملايين دولار.

وذكر البيان أن الشركة وعبر خطوتها هذه قامت بتوسيع شبكة خدماتها للسكوترات في الشرق الأوسط، عبر ضم تركيا أيضاً، بحسب ما نقلته وكالة الأناضول للأنباء.

 

 

 

وأكدت أنه ومن خلال هذه الصفقة باتت “فينيكس” هي المنصة الإقليمية الوحيدة التي توسع نطاقها في الشرق الأوسط بدءاً من الخليج العربي وحتى تركيا، وذلك في مجال وسائط النقل الدقيقة.

وأضاف أن الشركة تعتزم إنشاء مركز في إسطنبول، لتعزيز البنية التحتية التكنولوجية لتطبيق سكوترات ” PALM” المنتشرة على نطاق واسعة في المدينة التركية.

ونقل البيان عن جايديب دهنوا، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لـ “فينيكس”، قوله إن تركيا طورت مؤخراً منصة تكنولوجية متقدمة في مجال السكوترات.

وأوضح أن الدور التركي الهام في مجال تطوير قطاع وسائط النقل الدقيقة، كان عاملاً هاماً في استثمارهم الأخير المتمثل بشراء شركة ” PALM”.

وأشار أن الانتقال إلى تركيا، التي صيفها معتدل الحرارة، سيساعد في تعويض أثر تراجع وتيرة استئجار السكوتر في حر الخليج القائظ في منتصف العام”، حيث أن “فينيكس” تعمل أيضا في البحرين، وفي قطر والسعودية.

ولفت إلى أن “دبي حظرت في مارس 2019 على الشركات تأجير السكوتر الكهربائي مع تحديثها للوائح، وسنت تركيا في أبريل لائحة للسكوتر الكهربائي، وهو ما شجع على الاستحواذ على “PALM “، إذ أن “فينيكس تقدم في بلدان مختلفة سكوتر كهربائي مشترك، وهي أول اشتراكات خاصة للسكوتر الكهربائي في المنطقة، وأطلقت خدمة توصيل البقالة في عشر دقائق بأبوظبي، للاستفادة من أوقات انخفاض عمل أسطولها وتعزيز الربحية”.

وأكد دانوا أن “الشركة تأمل أيضا في تقديم أنواع أخرى من المركبات هذا العام”، إذ أنه بقرابة عشرة آلاف سكوتر كهربائي في 13 مدينة، فإن فينيكس لها أكبر أسطول في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

يُذكر أن إسطنبول تضم العديد من تطبيقات السكوتر والتي تتيح للمتواجدين في المدينة باستئجار السكوتر عبر تطبيق رقمي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق