أخــبـار مـحـلـيـةثقافيةمـنـوعــات

بلدية إسطنبول تعلن عن مشروع مركز ثقافي كبير على القرن الذهبي

أعلنت بلدية إسطنبول عن مشروع بناء جديد على ساحل القرن الذهبي، من شأنه أن يحول مساحة 9000 متر مربع إلى منشأة تعليمية ومركز للثقافة.

فقد وافقت البلدية على خطة لإقامة منطقة عبر بارك سولوتجة Sütlüce، في حي بايوغلو في إسطنبول، على ساحل منطقة القرن الذهبي، في الجهة المقابلة للسلطان أيوب، وهي تنتظر الآن موافقة من المديرية العامة للتراث الثقافي. علماً أن الموقع كان مستودعات للترسانة في العصر العثماني. وتعود ملكية المنطقة جزئيا إلى البلدية مع بعض الملكيات الخاصة. وكجزء من الخطة، سيتم إزالة شارع إيمراهور İmrahor الواقع ضمن منطقة البناء المخطط، كما سيتم استخدام قسم من مياه القرن الذهبي بعد ضمها إلى اليابسة.

ووفقا للخطة، يتضمن المشروع مدرسة ثانوية ومركز ثقافي. ولكن الزلازل والتربة مديرية المسح يقول بناء على مجال ينطوي على مخاطر متعددة يرجع ذلك إلى حقيقة أن الأرض وتمتلئ التربة.

هذا ولا بد من الأخذ بعين الاعتبار قرب منطقة المشروع من مستوى البحر. ففي مثل هذه الأماكن منسوب المياه الجوفية (فقد رصدت جيوب من المياه الجوفية على عمق يتراوح بين 1.5 إلى 3 أمتار) مرتفع وثمة خطر دخول المياه قاعدة البناء وما ينتح عنه من مشاكل هندسية. وقالت المديرية في تقريرها الاستشاري إنه يجب تقييم هذه المشاكل المحتملة وتمهيد الأرض هندسياً قبل الشروع بالبناء.

وقد قال السيد هادي ديلر، عضو لجنة الإنشاءات العامة في البلدية، إن من شأن المشروع أن يكون مركزاً ثقافياً يسهم في النشاطات الاجتماعية التعليمية للمنطقة وسكانها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق