عـالـمـيـة

بوتين يعلن من سوريا انسحاب قواته ويلتقي بالأسد في قاعدة حميميم

في زياردة مفاجئة وغير متوقعة، التقي الرئيس الروسي فلاديمير بويتن بنظيره السوري بشار الأشد، في قاعدة حميميم العسكرية الواقعة في محافظة اللاذقية غرب سوريا.

وجاءت هذه الزيارة المفاجئة إلى قاعدة حميميم العسكرية ولقائه بالأسد، قبل زيارة رسمية سيجريها بوتين إلى تركيا للقاء نظيره التركيّ رجب طيب أردوغان.

أمر بانسحاب القوات الروسية من سوريا

وحسب وكالة “ريا” الروسية، فإنّ الرئيس الروسي بوتين، أمر القوات الروسية المتواجدة في سوريا بالانسحاب.

وصرّح بوتين من قاعدة حميميم قائلًا “لقد وجهت أوامري إلى وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغور، ورئيس الأركان فاليري غيراسيموف بانسحاب القوات الروسية من سوريا.

وأمر بوتين ببدء التحضير لسحب القوات الروسية من سوريا. وقال أمام العسكريين في القاعدة “آمر وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة ببدء سحب مجموعة القوات الروسية إلى نقاط مرابطتها الدائمة”.

وأضاف “خلال أكثر من عامين قامت القوات المسلحة الروسية مع الجيش السوري بدحر أقوى الجماعات الإرهابية الدولية، ونظرا لذلك اتخذت قرارا بعودة جزء كبير من القوة العسكرية الروسية الموجودة في الجمهورية العربية السورية إلى روسيا”.

وتابع الرئيس الروسي قائلا “في حال رفع الإرهابيون رأسهم من جديد، فسنوجه إليهم ضربات لم يروها من قبل”، مضيفا “نحن لن ننسى أبدا الضحايا والخسائر التي تكبدناها أثناء محاربة الإرهاب هنا في سوريا وفي روسيا أيضا”، مؤكدا أن روسيا ستحتفظ بقاعدتي حميميم الجوية وطرطوس البحرية.

وقالت قناة روسيا اليوم إن بوتين هنأ العسكريين الروس بنجاح مهمة محاربة الإرهاب في سوريا وشكرهم على أداء الخدمة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق