أخــبـار مـحـلـيـة

تحذيراً من تسونامي .. بلدية اسطنبول تبدأ بتعليق لوحات تحذيرية في بعض المناطق

بدأت بلدية إسطنبول الكبرى، تعليق لوحات للتحذير من المناطق والشوارع التي قد تواجه خطر تسونامي في حال حدوث زلزال كبير في المدينة.

 

 

وحسبما نقلت وسائل إعلام تركية حسب نيوترك، تحتوي اللوحات التحذيرية على إرشادات ومعلومات حول الشوارع التي يجب اجتنابها في حال حدوث تسونامي والطرق المناسبة للإخلاء وكيفية الوصول إلى المناطق الآمنة.

وعلقت البلدية اللوحات في شوارع منطقة “بويوك تشكمجه” الواقعة في القسم الأوروبي من إسطنبول، والقريبة من شاطئ بحر مرمرة.

 

 

وذكرت ذات المصادر أن البلدية بصدد تعليق لافتات مماثلة في 16 منطقة أخرى.

من جهته، جدّد خبير الجيولوجيا التركي البروفيسور، شكري أرصوي، التحذير من أن السواحل الغربية لتركيا قد تتعرض لزلزال مدمر يمكن أن يقضي على مدينة إسطنبول بأكملها.

وخلال تصريحات سابقة، قال أرصوي: “عثرنا على آثار تثبت حدوث 25 تسونامي على مدار الـ3000 سنة الماضية في بحر مرمرة الواقع غرب البلاد، آخر هذه الموجات كان في عام 1894، لذلك فإن شواطئ مرمرة معرضة لخطر تسونامي. موجات تسونامي إذا دخلت في قنوات ضيقة يزيد ارتفاعها، لذلك قد تكون الأمواج بارتفاع منطقة السلطان أيوب”.

وأوضح حينها أن بلدية إسطنبول الكبرى لديها قرابة 50 سيناريو محتمل في حالة حدوث تسونامي، تشمل كافة التفاصيل اللازمة، من الارتفاعات المتوقعة للأمواج وتداعياتها إلى الأماكن التي ستدمرها الأمواج.

ويرى أن موجات تسونامي قد تحدث بارتفاع 3 أمتار فقط، ولكنها بقوة تجعل ارتفاع 1 متر فقط منها كافيًا لقتل كل من يقع في طريقها، مشيرًا إلى أن الأمواج تزداد ارتفاعًا كلما دخلت إلى القنوات الضيقة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق