أخبار الهجرة و اللجوء حول العالم

ترحيل 6 سوريين بسبب هاتف محمول

قامت السلطات التركية بترحيل 6 لاجئين سوريين في منطقة فتحية بمدينة موغلا جنوب غرب البلاد، وذلك على خلفية شجار اندلع بينهم بسبب هاتف محمول.

 

وقالت صحيفة “سوزجو” التركية إن الأمن التركي اعتقل 9 شبّان سوريين مشتبه بمشاركتهم في شجار اندلع إثر خلاف على شراء هاتف محمول ثم تطور إلى قتال بالعصي يوم الأحد الماضي.

وأضافت أنّه بعد الإبلاغ عن الحادثة بدأت فرق الأمن العام في مديرية شرطة المنطقة بالتحقيق وفحص تسجيلات الكاميرات الأمنية بالمنطقة، ليتم القبض على 9 أشخاص من المتورطين في القتال، ومن ثم إحالة 6 منهم إلى مديرية الهجرة في موغلا بتهمة “تهديد النظام العام”.

 

 

 

وذكر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أنّ الخلاف كان بسبب بيع وشراء هاتف محمول، حيث ظهر الشبان في الفيديو وهم يتبادلون الضرب بالأيادي والعصيّ.

يذكر أن عمليات الترحيل يتم تنظيمها في إطار قانون الأجانب والحماية الدولية (yukk) رقم (6458) وذلك في حال انتهاك الأسباب المنصوص عليها ضمن المادة 58 من القانون “أولئك الذين يشكلون خطراً على النظام العام أو السلامة العامة أو الصحة العامة..”.

وينصح نشطاء حقوقيون السوريين المقيمين في تركيا بالالتزام بالقوانين حتى يكونوا بمأمن من الترحيل وكذلك أن يكونوا على علم بالقانون التركي ومواده بالحد الأدنى من المعرفة، وهو ما يتطلب معرفة باللغة التركية، خاصة أن الحكومة التركية أصبحت في صدد ترحيل كل من يرتكب إحدى الأمور المذكورة أعلاه إلى الشمال السوري المحرر باعتباره منطقة آمنة وفق ما أعلنت عنه المحكمة الدستورية العليا في تركيا في قضية سابقة لترحيل سوريين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق