أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

تركيا تتبرع لمنظمة التعاون الإسلامي بمليوني دولار

تبرعت تركيا بمليوني دولار لصالح منظمة التعاون الإسلامي وفاءً لتعهد سابق للرئيس التركي رجب طيب أردوغان في إبريل/نيسان الماضي.

وقالت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، الإثنين، في بيان أصدرته واطلعت عليه الأناضول، إنها تلقت تبرعًا طوعيا بقيمة 1.8 مليون دولار، مُقدّمة من تركيا العضو المؤسس للمنظمة.

كما قدمت تركيا تبرعاً بمبلغ 100 ألف دولار أمريكي لصندوق التضامن الإسلامي (تابع للمنظمة)، و100 ألف دولار أخرى للهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان (تابعة للمنظمة)، حسب البيان ذاته.

وأعرب الأمين العام للمنظمة، يوسف بن أحمد العثيمين، عن “أسمى آيات الشكر والعرفان ” للرئيس أردوغان وللحكومة التركية، على هذا التبرع.

وأشار إلى “التزام تركيا الثابت بأهداف المنظمة ومبادئها”.

يُذكر أن الرئيس التركي تعهد في الدورة الثالثة عشرة لمؤتمر القمة الإسلامي التي عقدت في مدينة إسطنبول في أبريل/نيسان 2016، أن تتبرع تركيا بمليوني دولار لصالح منظمة التعاون الإسلامي.

وأوضح أردوغان، أن 1.8 مليون دولار من مبلغ التبرع التركي سيقدم للأمانة العامة للمنظمة، و100 ألف دولار للجنة حقوق الإنسان، و100 ألف دولار لصندوق التضامن الإسلامي.

ودعا أردوغان، آنذاك، الدول التي تعتزم التبرع للمنظمة إلى الإعلان عن المبالغ التي ستتبرع بها.

وقال إن “النوافل في ديننا سرية، لكن الفروض علنية لكي نشجع الآخرين”.

وترأس تركيا الدورة الحالية لمؤتمر القمة الإسلامي وتشارك بنشاط في مختلف برامج المنظمة وأنشطتها.

وسبق لتركيا أن قدمت في 2007، مساهمة طوعية في ميزانية الأمانة العامة قدرها 1.5 مليون دولار، ومساهمة طوعية أخرى قدرها مليون دولار سنة 2005.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق