أخــبـار مـحـلـيـة

تركيا تتوسع دبلوماسياً .. سادس دولة عالمياً في أعداد الممثليات

احتلت تركيا خلال العام الجاري المرتبة السادسة عالميا من حيث عدد ممثليتها الدبلوماسية حول العالم، والذي بلغ عددها 235.

وبحسب معلومات حصلت عليها الأناضول من وزارة الخارجية التركية، فإن عدد الممثليات الدبلوماسية كان 163 ممثلية في 2002، في حين ارتفع خلال 2016 إلى 235، بينها 135 سفارة، و13 ممثلية دائمة، و85 قنصلية، ومكتبين.

وأشارت المعلومات إلى الانتهاء من الإجراءات القانونية لفتح 20 ممثلية إضافية، فيما تستمر الإجراءات القانونية لفتح 3 سفارات وقنصلية جدد، ليرتفع عدد البعثات الدبلوماسية التركية عند الانتهاء من فتحها إلى 259 ممثلية.

وبحسب مؤشر الدبلوماسية العالمية لمعهد “لوي” للسياسة الدولية – مقره سيدني الأسترالية – فإن الولايات المتحدة الأمريكية تحتل المرتبة الأولى عالميا من حيث عدد بعثاتها الأجنبية والتي يبلغ عددها 276 ممثلية، تليها فرنسا بـ270، ثم الصين بـ258، فيما تحتل روسيا المرتبة الرابعة بـ 243 ممثلية، وتأتي انكلترا في الخامسة بـ 236 بعثة.

وفتحت تركيا خلال 2015 سفارة في جمهورية غواتيمالا، والممثلية الدائمة في منظمة التعاون الإسلامي التي تقع مقرها الرئيس في السعودية، وقنصليات في مدن شبرغان الأفغانية، و بريزرن الكوسوفية، و فانكوفر الكندية.

كما فتحت تركيا خلال العام الجاري، قنصلية في مدينة لاهور الباكستانية، ومكتبا في السليمانية العراقية.

وفي مقدمة القارات التي تمتلك فيها تركيا أكثر عدد من بعثاتها الأجنبية تأتي إفريقيا في المرتبة الأولى بـ 29 ممثلية دبلوماسية، 27 منها سفارة وقنصليتين.

وتضم الممثليات الجديدة الـ 20 التي استكملت إجرائها القانونية، 4 سفارات في دول ترينيداد وتوباغو، و جزر فيجي، و لاو الديمقراطية الشعبية، وغينيا الاستوائية.

كما تشمل على 15 قنصلية في مدن سان فرانسيسكو الأمريكية، ومونتريال الكندية، و ريو دي جانيرو البرازيلية، و كاسل الألمانية، و غوتنبرغ السويدية، نوفي بازار الصربية، وسبها الليبية، و كيب تاون بجنوب أفريقيا، وتركمانباشي التركمنستانية، وعدن اليمينة، و تشيناي وكلكتا الهنديتين، و أوساكا اليابانية، و هراة وقندهار الأفغانيتين، بالإضافة إلى مكتب في دهوك العراقي.

ويعمل في الممثليات الدبلوماسية التركية 4 آلاف و450 موظفًا بينهم المستشارين والملحقين والحراس الأمنيين، لتقديم خدمات للمواطنين الأتراك في الخارج وللأجانب، فضلا عن توليها دور تسيير العلاقات الثنائية والإقليمية في مختلف القارات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق