أخــبـار مـحـلـيـة

تركيا: تحديد 9 إبريل المقبل كموعد للاستفتاء على التعديلات الدستورية الجديدة

حدد رئيس الجمهورية، رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء، بن علي يلدريم تاريخ التاسع من شهر إبريل القادم موعداً للاستفتاء الشعبي على التعديلات الدستورية.

وبحسب المعلومات الواردة من حزب العدالة والتنمية، فقد تحدد موعد الاستفتاء في 9 إبريل، بعد لقاء بن على يلدريم، رئيس الحكومة، برئيس الجمهورية، رجب طيب أردوغان، عقب تقديرات إجتماع مجلس إدارة القرارات المركزية الأخير المُنعقد بمقر رئاسة الوزراء.

الإعلان الرسمي فى 3 فبراير

وبحسب معلومات قادة الحزب، إذا لم يحدث أى تغيرات مفاجئة فى الدقائق الأخيرة، سيصادق رئيس الجمهورية، هذا الأسبوع، على القانون، و سيتم نشره فى الجريدة الرسمية اعتباراً من 3 فبراير. بحيث يكون يوم الاستفتاء هو أول يوم أحد بعد 60 يوم من نشر الإعلان فى الجريدة الرسمية.

وبحسب المُخطط له؛ سيذهب المواطنون إلى صناديق الاقتراع فى 9 إبريل، وسيوضع شعار “نعم” فى الاستفتاء الشعبي على خلفية بيضاء، بينما سيوضع شعار “لا” على خلفية بنية، وستكون هذه الألوان لمنع وقوع أي لبس من قبل المشاركين فى الاستفتاء الشعبي. فمن سيصوت بـ”نعم” سيعد موافقاً على التعديلات الدستورية، و من سيصوت بـ”لا” يعني رفضه للتعديلات الدستورية.

وخلال إجتماع رؤوساء المحافظات؛ تم عرض فيديو تسجيلي ذكر فيه كلمات مؤثرة لرئيس الجمهورية التركية الأسبق، تورجوت أوزال، وسليمان دميرال، تمدح النظام الرئاسي، جاء فيها: “ستظل الرئاسة عقدة فى داخلنا، فتركيا كبيرة جداً، وشعبنا ديناميكي”.

واختم الفيديو بكلمات لرئيس الجمهورية ورئيس الحكومة حول أهمية ودواعي النظام الرئاسي، وانتهى الفيديو بعباراة “قرارنا.. نعم”.

كما أعلن حزب العدالة والتنمية أنه لم يقم بتحديد شعار لحملة الاستفتاء، حتى الآن، وستقدم شركات الدعاية عروضها خلال هذا الأسبوع.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق