أخــبـار مـحـلـيـة

تركيا تدين جرائم “القتل المتسلسل” للمسلمين بالولايات المتحدة

أدان الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن مقتل أربعة رجال مسلمين بمدينة ألباكركي بولاية نيو مكسيكو الأمريكية.

وقال قالن في تغريدة على تويتر: “نشعر بقلق بالغ إزاء جرائم القتل المتسلسلة هذه”، مشدداً على ضرورة تقديم الجناة للعدالة في أقرب وقت ممكن.

وبعد مقتل رجل مسلم بولاية نيو مكسيكو الجنوبية يوم الجمعة قالت السلطات إنها تعمل على تحديد ما إذا كان مقتله مرتبطاً بمقتل ثلاثة آخرين خلال الأشهر التسعة الماضية.

وقال رئيس شرطة ألباكركي، هارولد ميدينا، إن هذه الجريمة قد تكون على صلة بمقتل ثلاثة رجال مسلمين في “إطلاق نار على شكل كمين”.

من جهتها أدانت وزارة الخارجية التركية الحادث، وقالت في بيان “نتوجه بالعزاء إلى ذوي الضحايا وندعو الله أن يتغمدهم برحمته”.

وطالبت الخارجية بالعثور على الجناة بجرائم القتل، وأشارت إلى أن الجرائم “يُحتمل أن تكون جرائم كراهية مدفوعة بالعداء للمسلمين”.

هجمات تحض على الكراهية

وبدوره أدان الرئيس الأمريكي جو بايدن مقتل أربعة رجال مسلمين في ولاية نيو مكسيكو الجنوبية.

وكتب بايدن على تويتر: “أشعر بالغضب والحزن بسبب حوادث القتل المروعة لأربعة رجال مسلمين في ألباكركي”.

وأوضح أن إدارته “تنتظر تحقيقاً كاملاً” في الحوادث التي استهدفت 4 من الجالية المسلمة في المدينة وكان آخرهم شاب من جنوب آسيا قُتل أمس الأول.

وأعرب الرئيس الأمريكي عن تضامنه مع عائلات الضحايا، قائلاً إن إدارته “تقف بقوة إلى جانب الجالية المسلمة”.

وأكد أنه “لا مكان لجرائم الكراهية هذه في أمريكا”.

وشددت في الأثناء الإجراءات الأمنية بمناطق من المدينة بخاصة حيث تقيم الجالية المسلمة.

فيما زاد مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير)، أكبر منظمة إسلامية للحقوق المدنية في البلاد، المكافأة إلى 10000 دولار من 5000 دولار، لكل من يدلي بمعلومات توصل إلى المشتبه بهم أو معلومات تتعلق بعمليات القتل.

TRT عربي – وكالات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق