أخــبـار مـحـلـيـة

تركيا ترفض المشاركة في مراسم تعيين قائد جديد لقوات الحلفاء في أوروبا ما السبب؟

أدانت الخارجية التركية، دعوة قبرص الرومية غير العضو في حلف شمال الأطلسي “ناتو”، إلى مراسم تعيين قائد جديد لقوات الحلفاء في أوروبا، ببروكسل.

وقال المتحدث باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، في بيان، الجمعة، “إن دعوة قبرص الرومية غير العضو في الناتو، لحضور مراسم تسلّم قائد جديد للقيادة العليا للقوات المتحالفة في أوروبا، خطأ كبير نستنكره”.

ووصف أقصوي، مبادرة مقر القيادة، بتوجيه دعوة لقبرص الرومية بـ “التصرف البعيد عن الحكمة”.

وأشار إلى أن “القيادة المذكورة هي تحت السيطرة السياسية لأعضاء الحلف، بما في ذلك تركيا”.

وأضاف “نذكّرهم بأنهم مضطرون للتحرك وفق هذا المنطق”.

ولفت أقصوي، إلى أن تركيا لم تشارك في مراسم تسلّم القيادة الجديدة لمهامها، بعد أن علمت بدعوة قبرص الرومية إليها.

وأردف: “تم اتخاذ مبادرات ضرورية لتوضيح كيف ارتكب مقر قيادة العمليات هذا الخطأ الذي لا يغتفر”.

وتابع أن من يأمل من هذه التصرفات فرض أمر واقع، أن يعلم أن ذلك “لن يُفيد التعاون بين الناتو والاتحاد الأوروبي”.

ودعا أقصوي، في بيانه، سلطات الناتو، إلى “التأكد من أن جميع هياكل التحالف تعمل وفقًا للقرارات الجماعية وإطار التوافق بين المنظمتين”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق